امام الجمعة المؤقت لمدينة قم: النفاق الامريكي في التعامل أمام " داعش " بات واضحا جدا

رمز الخبر: 462224 الفئة: سياسية
حسینی بوشهری

أشار امام جمعة مدينة قم المقدسة المؤقت آية الله السيد هاشم الحسيني البوشهري في الخطبة الثانية لصلاة الجمعة التي اقيمت بامامته في هذه المدينة اليوم الي النفاق الامريكي في التعامل مع عصابة " داعش " الارهابية وأكد أن ذلك بات واضحا أكثر من أي وقت مضي حيث أن أمريكا اذا كانت تريد القضاء علي هذه العصابة الاجرامية حقا لكانت تدخل الساحة عندما احتلت مدينة الموصل وليس بعد دخولها واحتلالها والجرائم التي ارتكبتها ضد أهاليها العزل.

و أفاد مراسل القسم السياسي بوكالة " تسنيم" الدولية للأنباء في مدينة قم المقدسة أن آية الله البوشهري شدد في خطبته علي أن أمريكا لاتريد مواجهة عصابة داعش الاجرامية وذلك لأنه ليس من صالح القوي الاستكبارية وعلي رأسها أمريكا التعرض لهذه العصابة بل ان هذه القوي تريد بأن يبقي الشعب العراقي متشتتا كما هو ديدنها في الدول الاسلامية الاخري. و أشار سماحته في جانب آخر من خطبته الي الاوضاع الجارية في العراق والتطورات السياسية التي شهدها هذا البلد معربا عن ارتياحه للعملية السياسية في العراق وتعاون رئيس الوزراء العراقي السابق نوري المالكي الذي أتاح الفرصة لتسنم خلفه حيدر العبادي منصب رئاسة الوزراء. وأعرب عن أمله بأن تتكلل السياسة التي يعتمدها العبادي بالنجاح لكي يستطيع الشعب العراقي بالتغلب علي المشاكل التي يواجهها في الوقت الحاضر.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار