عراقجي : لن تقع كارثة اذا لم نتوصل الي اتفاق نهائي مع السداسية

رمز الخبر: 468453 الفئة: الطاقة النووية
عباس عراقجی

أكد مساعد وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية للشؤون القانونية والدولية السيد عباس عراقجي أن عدم توصل ايران الاسلامية و مجموعة السداسية الدولية الي اتفاق نهائي ، فان ذلك لن يؤدي الي وقوع كارثة ، مشددا علي أن اتفاقية جنيف مهدت الفرصة لمثل هذه الظروف .

و شدد السيد عراقجي علي أن مواضيع مثل تخصيب اليورانيوم ومنشأة أراك ومدة الاتفاق النهائي والحظر تعتبر جزءا من المفاوضات التي يجريها الفريق النووي المفاوض  مع مجموعة 5+1 معلنا وجود خلاف في بعض هذه المواضيع فيما تم التوصل الي المزيد من التقارب في وجهات النظر في امور اخري . و أشار هذا المسؤول الي وجود خيارات مختلفة في هذا الخصوص معربا عن أمله بأن يتم التوصل الي المزيد من تقارب وجهات النظر بين الجانبين في بعض الامور من خلال اللقاءات والمفاوضات المقررة الشهر المقبل. وقال مساعد وزير الخارجية " نأمل أن نستطيع على هامش الاجتماع المقبل للجمعية العامة للامم المتحدة ، التوصل الي تقدم ملموس لكي ننهي المفاوضات في موعدها المقرر 24 تشرين الثاني المقبل " . و اعتبر السيد عراقجي المفاوضات معقدة و مفصلة في الوقت ذاته موضحا أن التوصل الي اتفاق مبدئي يتطلب الي عشرات أو مئات الساعات من المفاوضات في كل موضوع . كما أعرب المحاور النووي البارز عن أمله بأن يتم التوصل الي المزيد من التقارب في هذه المواضيع خلال الشهر المقبل وشدد علي أن ذلك انما يتطلب ابداء الجانب الآخر حسن نواياه وعدم المطالبة بأمور اضافية. وتحدث عراقجي عن عقد لقاءات ثنائية مع اعضاء‌مجموعة 5+1 قبيل انعقاد اجتماع الجمعية العامة للامم المتحدة موضحا أن وزير الخارجية الدكتور محمد جواد ظريف سيلتقي منسقة السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي كاثرين اشتون في اوائل ايلول المقبل. وتوقع عراقجي اجراء لقاء بين الجانب الايراني والامريكي بعد لقاءات ثنائية مع المسؤولين في روسيا والصين رغم استمرار المشاورات مع هذين البلدين من خلال القنوات المتعددة.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار