اليونيسيف: «اسرائيل» دمرت 17 ألف منزل وإعادة إعمارها قد تتطلب 18 عاما

رمز الخبر: 469448 الفئة: انتفاضة الاقصي
منزل فلسطینی

أكدت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف" أن العدوان الذي شنه كيان الاحتلال الصهيوني الاخير على قطاع غزة أسفر عن تدمير 17 ألف منزل، والحقت اضرارا بمباني 219 مدرسة فلسطينية، مشيرة إلى أن إعادة إعمارها قد تتطلب 18 عاما.

و أفاد موقع "روسيا اليوم" امس الخميس أن المنظمة اوضحت بأن المعارك بين جيش الاحتلال الصهيوني وفصائل المقاومة الفلسطينية أدت في اليومين الأخيرين إلى استشهاد 9 أطفال على الأقل. وأكدت أن العدوان الذي شنه الكيان الغاصب للقدس أسفر عن تدمير 17 ألف منزل، والحقت اضرارا بمباني 219 مدرسة فلسطينية بينما تم تدمير 22 منها بالكامل. واكدت هذه المنظمة الدولية أن العدوان الصهيوني الاخير على قطاع غزة أسفر عن استشهاد 469 طفلا وإصابة 3 آلاف. وقالت رئيسة مكتب اليونيسيف في غزة بيرنيلا ايرونسايد في مؤتمر صحفي في مقر الأمم المتحدة بنيويورك " وفق المعلومات الأخيرة قتل 469 طفلا". واضافت " يخشى خبراؤنا إمكانية ازدياد هذا العدد في القريب العاجل". واعربت عن مخاوفها من الحالة النفسية للأطفال في قطاع غزة، مشيرة إلى أن 373 ألفا منهم بحاجة إلى "مساعدة نفسية عاجلة". واشارت ايرونسايد الى أن 50 خبيرا من اليونيسيف يعملون حاليا في قطاع غزة ويقدمون إرشادات ضرورية للأطفال. 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار