الشيخ علي سلمان: البحرين تنتزع وتحارب وتقتل بمشروع التجنيس الكارثي التدميري

رمز الخبر: 469513 الفئة: الصحوة الاسلامية
علي

أكد الشيخ علي سلمان الأمين العام لجمعية الوفاق الوطني الإسلامية كبرى حركات المعارضة في البحرين ،أن "التجنيس السياسي الكارثي الذي يتم الحديث عنه هو إعطاء الجنسية البحرينية خارج إطار القانون تحت البند الإستثنائي لعشرات الآلاف من الأجانب لأهداف لا تخدم الوحدة الوطنية ولا التنمية في البحرين، وقال ، أنا لا أعرف وطن آخر غير البحرين يقوم بهذه العملية، نعرف ماحدث في فلسطين، لا أعرف مكاناً آخر.

ولفت الشيخ علي سلمان إلى أن "البحرين التي نحب والبحرين التي يحترمها الجميع ومعروفة بتسامح أهلها وبطيبتهم وبحضاريتهم، يفتك بها هذا المشروع الذي يتعدى ضرره السنة والشيعة، ليشمل كل المواطنين بدون تسميات طوائفهم".

وشدد على أن "البحرين التي نعرف هي التي تنتزع وتحارب وتقتل بهذا المشروع الكارثي التدميري، وهنا يجب أن يقف البحرينيون جميعا من أجل البحرين التي يحبونها، ليضعوا اختلافاتهم السياسية جانبا، وفي هذا المشروع التدميري يجب أن يكونوا يداً واحدة".
وقال سلمان : "لا للتجنيس خارج إطار القانون ويجب أن يحصل المواطن البحريني على حقوقه الخدماتية كاملة بما يتناسب مع إمكانات وطنه، فلا يجوز أن يتأخر البحريني 20 سنة للحصول على الخدمة الإسكانية ،ولا يجوز أن لايجد العلاج المناسب، ولا يجوز أن يكون في الفصل التعليمي 40 طالب في دولة يجب أن يتمتع مواطنوها بالرفاهية".

وختم بالقول أن" التجنيس يدمر مستقبل كل البحرينيين، وعلينا أن نكون جميعاً بحرينيون ضد التجنيس".

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار