موقع امريكي:الحظرالجديد كشف عن الوجه الحقيقي لأمريكا

رمز الخبر: 481928 الفئة: دولية
تعليق الحظر الاميركي

اعتبر موقع "ديسدنت فويس" الاميركي الاخباري في تقرير ،ان الادارة الاميركية اظهرت نفسها شريكا لا يمكن الوثوق به في المفاوضات النووية مع ايران ، وذلك على خلفية فرضها مؤخرا اجراءات حظر جديدة ضد الشركات الايرانية ، و قال : كان من المستبعد ان تفضى المفاوضات النووية الى انكشاف الوجه الحقيقي لواشنطن ، لكن ادراج اجراءات حظر جديدة ضد الشركات والافراد الايرانيين كشف ذلك .

واوضح التقرير ان الحكومة الامركية أظهرت نفسها عبر فرضها اجراءات الحظر الجديدة ، بانها شريك لا يمكن الوثوق به في المفاوضات النووية مع الجانب الايراني وعلى خلاف مع تدعيه ، فانها ابرزت سطحيتها ازاء الوقائع الماثلة . واعتبر التقرير ، ان الحظر الجديد، من شانه أن يعقد الوضع القائم، مشيرا الى ان فرض المزيد من الاجراءات الحظر لا يؤدى بالضرورة الى تخلي ايران عن التمسك بحقوقها النووية . و اكد التقرير أن هذه الاجراءات من شانها ان تأتي بنتائج عكسية بحيث يزداد منسوب عدم ثقة للشعب الايراني ومسؤوليه حيال واشنطن . و لفت التقرير ، الى وخامة الوضع الاقليمي و المؤامرات الاميركية وحلفائها الغربيين واقرار بعض المسؤولين الاقليميين بان تنظيم داعش ، صنيعة اجهزة الاستخبارات «الاسرائيلية» والاميركية والبريطانية ، منوها الى ان تخبط السياسية الاميركية في سوريا والعراق وايران ، أدى بالضرورة الى زعزعة الاستقرار الاقليمي . و لخص الموقع التخبط الاميركي قائلا : للوهلة الاولى لجأت واشنطن الى مقاربة زعزعة الاستقرار و التأزيم ، و استخدام سلاح الحظر لبلوغ اهدافها الشرق اوسطية وانشاء الشرق الاوسط الكبير ، و من ثم حاولت الحد من تنامي القوة الايرانية الناشئة .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار