في تصريح لـ " ‌تسنيم " ...

وزير الدفاع : علي « اسرائيل» أن تنتظر ردودا أكثر حزما في المستقبل

رمز الخبر: 488453 الفئة: سياسية
سردار دهقان

أشار وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة في الجمهورية الاسلامية الايرانية العميد حسين دهقان الي اصطياد طائرة التجسس الصهيونية بدون طيار التي انتهتكت اجواء البلاد و حاولت الاقتراب من منشأة نطنز النووية وأكد قائلا : على كيان الاحتلال الصهيوني الذي تلقي ردا قاسيا عبر استهداف هذه الطائرة وتدميرها ، أن ينتظر المزيد من الردود ، الأكثر حزما في المستقبل .

و أكد الوزير دهقان الذي كان يتحدث في مراسم تكريم الذكري السنوية لأحد الشهداء في مدينة مشهد المقدسة امتداد شعاع نفوذ الجمهورية الاسلامية الايرانية الي خارج الحدود مشددا علي أنها تؤدي في الوقت الحاضر دورا رئيسيا علي الصعيد الدولي. وأشار وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة الي الانتصارات التي حققها حزب الله لبنان والمقاومة الفلسطينية في داخل الاراضي المحتلة ورأي أن هذه الانتصارات انما تم الحصول عليها بفضل انتصار الثورة الاسلامية في ايران. وأشار الوزير الي العداء الذي يضمره الاستكبار العالمي ضد الشعب الايراني المسلم وأكد أن هذا العداء انما يعود الي قوة ايران الاسلامية وعزتها وشموخها واقتدارها الذي يزداد يوما بعد آخر.  

من جانب اخر قال وزيرالدفاع ان تقديم الدعم للدول الحرة و الصامدة امام الاستكبار يعد من سياسات ايران الاسلامية الهامة والاستراتيجية علي الصعيد الدولي . واضاف العميد دهقان : ان ايران الاسلامية تدعم بكل ما اوتيت من قوة ، فلسطين ولبنان وغزة وافغانستان ، التي تقف بوجه المستكبرين والتي تستلهم نضالها من الثورة الاسلامية في ايران . وصرح دهقان بان حزب الله لبنان والمقاومة الاسلامية للشعب الفلسطيني المستوحاة من الثورة الاسلامية في ايران ، صمدت لسنوات امام الكيان الصهيوني المحتل وان روح المقاومة قد ادت الي هزيمة الكيان المحتل امام المقاومة . و اضاف : ان المقاومة ادت الي هزيمة الجيش الصهيوني الذي يعتبر نفسه رابع جيش في العالم . و اشار وزير الدفاع الي محاولات الاعداء و القوي الاستكبارية بعد انتصار الثورة الاسلامية في ايران جر النظام الاسلامي للاستسلام امام مطالبهم و سياساتهم العدائية ، ومن اجل تحقيق اغراضهم ، اتهموا ايران بانتاجها السلاح النووي ، مشددا علي ان طهران تؤكد دوما سلمية برنامجها النووي ، وانها ليست بصدد انتاج السلاح النووي.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار