في تصريح لـ "‌تسنيم " ...

رئيس لجنة الامن القومي: الحظر الأمريكي الجديد يتعارض مع اتفاقية جنيف

رمز الخبر: 488549 الفئة: سياسية
علاء الدین بروجردی

وصف رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في السلطة التشريعية بالجمهورية الاسلامية الايرانية الدكتور علاء الدين بروجردي اجراءات الحظر الجديدة التي فرضتها الولايات المتحدة الامريكية علي ايران الاسلامية بأنه يتعارض بشكل صريح و واضح مع اتفاقية جنيف واعتبر ذلك بأنه ليس غريبا علي طهران.

و أشار النائب بروجردي الذي كان يتحدث لمراسل القسم السياسي بوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء الي الحظر الأمريكي الجديد ضد الشعب الايراني المسلم وأكد أن الكيل بمكيالين الذي تعتمده واشنطن ليس غريبا علي الجهاز الدبلوماسي في ايران الاسلامية الذي عليه أن يعالج هذا الموقف بالشكل الذي يجب. وتطرق الي التوجيهات القيمة التي يبديها قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الله العظمي الامام الخامنئي بأنه لايمكن الاطمئنان علي الامريكان أو الثقة بهم وقال " ان امريكا ومن خلال فرضها الحظر الجديد علي الجمهورية الاسلامية الايرانية بعد اتفاقية جنيف أثبتت عدم حسن نواياها ازاء الشعب الايراني أكثر من أي وقت مضي وأنها لاتزال تعتمد نزعتها الاستكبارية وتتنصل عن القبول بأية اتفاقية رسمية ". وأكد بروجردي أن ايران الاسلامية أثبتت وحسب تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية حسن نواياها وصدقها في مسيرة المفاوضات النووية التي أجرتها حتي الآن ولاتزال تلتزم بالقرارات والقوانين الدولية وأنها تعمل وفق اتفاقية جنيف وقامت بكل مايلزم لبناء جسور الثقة الا انها تواجه التهديد من الغرب وخاصة أمريكا حيث أن هذا التعامل المزدوج يتنافي واتفاقية جنيف جملة وتفصيلا. وأشار بروجردي الي اصرار الجمهورية الاسلامية الايرانية علي استخدام الطاقة النووية لأهداف سلمية بحتة مشددا علي أن طهران ترفض السياسة المزدوجة التي تعتمدها أمريكا وتدعو الأخيرة الي الكف عن الاستمرار في هذه السياسة الفاشلة. ورأي أن الحظر لم ولن يؤدي الي الاخلال بالسياسة التي تعتمدها طهران في المجال النووي حيث أن بإمكانها معالجة الحظر عبر سبلها الخاصة من اجل استخدام هذه الطاقة لأهداف سلمية بحتة.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار