اليونيسيف: أمريكا تتصدر قائمة الدول الغربية من حيث عدد الأطفال القتلى

رمز الخبر: 489038 الفئة: دولية
اليونيسيف

أفادت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف) في احدث تقاريرها عن آخر اوضاع الاطفال في العالم ، بأن الولايات المتحدة تتصدر بلدان أمريكا الشمالية وأوروبا الغربية من حيث حصيلة الأطفال القتلى جراء تعرضهم للعقاب البدني والاعتداء الجنسي في هذا البلد .

ونقلت الوحدة المركزية للانباء في خبر لها من نيويورك ، ان هذه المنظمة الدولية اشارت في احدث تقرير لها نشرته اول امس الخميس في الامم المتحدة حول اوضاع الاطفال في 190 بلد في العالم الى كثرة المعلومات والتقارير حول استخدام العنف ضد الاطفال بما في ذلك العنف البدني والاعتداء الجنسي. وأشارت منظمة اليونيسيف إلى أن أكبر عدد من حوادث قتل الأطفال يقع في بلدان امريكا اللاتينية والبحر الكاريبي (25400 طفل)، ويحتل غرب ووسط افريقيا المرتبة الثانية في هذه القائمة (23400 طفل)، وتليها شرق وجنوب افريقيا (15000). وجاء في التقرير، أن أكثر من 3 آلاف طفل ومراهق لا تتجاوز أعمارهم 20 عاما لقوا مصرعهم في الولايات المتحدة في عام 2012، وأضاف التقرير أن العدد الإجمالي للأطفال والمراهقين القتلى في العالم في عام 2012 يبلغ 95 ألف شخص على الأقل. وتابع التقرير ان "أكثر من نصف حوادث قتل الأطفال والمراهقين الذين لا تتجاوز أعمارهم 19 عاما وقعت في 10 دول وهي نيجيريا والبرازيل والهند وجمهورية الكونغو الديمقراطية والمكسيك وأثيوبيا والولايات المتحدة وباكستان وكولومبيا وفنزويلا". وسجل العدد الأدنى لقتل الأطفال والمراهقين في مناطق وسط وشرق أوروبا وفي بلدان رابطة الدول المستقلة، وأفاد التقرير أن نحو 120 مليون فتاة لا تتجاوز أعمارهن 20 عاما تعرضوا للاغتصاب.

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار