أوباما يتوعد من ويلز بهزيمة عصابات "داعش"

رمز الخبر: 490111 الفئة: دولية
باراك اوباما

توعد الرئيس الأميركي باراك أوباما بهزيمة عصابات "داعش" الارهابية على غرار هزيمة تنظيم "القاعدة" ، وفق ما قال في تصريحات اطلقها من ويلز ، في ختام قمة الناتو واعلن أن وزير خارجيته جون كيري سيتوجه إلى الشرق الأوسط لتشكيل ائتلاف للحد من قدرات داعش فيما طالب عضو مجلش الشيوخ الأميركي بسحب الجنسية من الأميركيين الذين ينضمون إلى "داعش" أو يساندونها .

وأعرب اوباما عن ثقته في انضمام دول الناتو إلى الجهد الدولي لمحاربة هذا التنظيم الارهابي ، مضيفاً أنه "سيجد حلفاء في سوريا على الأرض لمواجهة داعش من دون إرسال جنوده إلى هناك" . كما أكد أوباما أن هناك إجماعا على أن "داعش" ، خطر داهم ، و تهديد على المدى الطويل لأعضاء الحلف" ، و قال "سنهزم تنظيم الدولة الاسلامية كما فعلنا مع تنظيم القاعدة" .

من جهته ، طالب عضو مجلس الشيوخ الأميركي السناتور تيد كروز بسحب الجنسية من الأميركيين الذين ينضمون إلى داعش أو يساندونه أو يقاتلون في صفوفه . و قال السيناتور كروز وهو جمهوري عن ولاية تكساس إنه "سيقدم تشريعاً يحظّر على أي شخص يفعل ذلك العودة إلى البلاد" .
ويعتقد أن نحو مئة أميركي يقاتلون مع "داعش"، إضافة إلى نحو خمسمئة بريطاني ومئات من دول أوروبية . وأعلنت الخارجية الأميركية أن واشنطن لن تتعاون عسكرياً مع إيران لمواجهة تنظيم داعش . و أوضحت الناطقة باسم الخارجية ماري هارف أن واشنطن لن تتبادل أي معلومات استخبارية مع طهران في مواجهة داعش" ، مضيفة أنه "ليس لديها أي نية لذلك في المستقبل" .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار