بدء أعمال ملتقى علماء الاسلام دعما للمقاومة الفلسطينية

رمز الخبر: 493413 الفئة: سياسية
ملتقد

افتتح في طهران عاصمة الجمهورية الاسلامية الايرانية اليوم الثلاثاء ملتقى علماء الاسلام الدولي دعما للمقاومة الفلسطينية بمشاركة شخصيات علمائية من مختلف ارجاء العالم الاسلامي ، حيث أكد المشاركون في هذا الملتقي ضرورة تقديم الدعم للشعب الفلسطيني الاعزل في مواجهة جيش كيان الاحتلال الصهيوني للدفاع عن نفسه والقدس الشريف.

و أفاد القسم السياسي بوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء بأن الامين العام لحركة الجهاد الاسلامي رمضان عبد الله شلح أكد في كلمة القاها أمام المؤتمر عبر الفيديوكنفرانس ، ان غزة انتصرت لأن العدو لم يحقق شيئا من اهدافه في الحرب العدوانية عليها. واضاف شلح، ان "«اسرائيل» اليوم تقف على اخطر مفترق طرق في تاريخها وهي غير قادرة على تحقيق الانتصارات أو تحقيق السلام و التسوية، مؤكدا ان «اسرائيل» لم تكن تتحمل كلفة الحروب بشريا اكثر من اي وقت مضى".

بدوره، اكد نائب الامين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم في كلمة له في المؤتمر الدولي، ان "«سرائيل» تعمل لقطع المنطقة عن اسلامها وماضيها"، مشيراً الى ان"فلسطين هي البوصلة والمنطلق فان نجحنا فيها نجحنا في كل منطقتنا".واوضح، ان غزة انتصرت ثلاث مرات حيث كانت الاخيرة قد اسقطت شرعنة الاحتلال، مشدداً على ان غزة المقاومة الشريفة سطرت ملحمة عظيمة في مواجهة العدوان الصهيوني ، مشيراً الى ان من يبرر للتكفيريين شركاء لهم واعداء للاسلام.

كما تحدث الرئيس السابق لجمهورية جزر القمر احمد عبد الله سامبا في المؤتمر الدولي، وقال ان" على المؤتمر الاعلان عن رفضه لتهميش القضية الفلسطينية"، مشدداً على ان الامة الاسلامية عليها مسؤولية خاصة تجاه ما يجري في فلسطين. واكد سامبا انه علينا ان نطالب الامم المتحدة بادانة الكيان الصهيوني لبدئه العدوان، وممارسة الضغوط على المنظمات وزعماء الدول لانهاء العدوان على غزة، مشدداً على "اننا كمسلمين تقع على عاتقنا جميعاً مسؤولية دعم المقاومة الفلسطينية".

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار