صحف لبنانية:نظام ال سعود أرجأ إصدار الحكم ضد الشيخ النمر خشية ردود الفعل

رمز الخبر: 502028 الفئة: دولية
النمر

رأت أكثر من صحيفة لبنانية أن قرار المحكمة الجزائية في الرياض أمس بتأجيل إصدار حكم علي الشيخ نمر باقر النمر إلي 21 تشرين الأول المقبل، جاء خشية ردود فعل الأهالي في ظل حالة الاحتقان التي يعيشها الشارع السعودي لا سيما في المنطقة الشرقية التي ينتمي إليها الشيخ النمر.

وكانت السلطات السعودية اعتقلت الشيخ النمر الذي يحظي بشعبية كبيرة في المنطقة الشرقية، قبل أكثر من 800 يوم بتهمة "الخروج علي ولي الأمر" وهي تهمة تعاقب عليها السلطات السعودية بالإعدام، وذلك علي خلفية آرائه السياسية ومطالبته بالعدالة الاجتماعية والإصلاح السياسي، في بعض خطبه.

ولفتت صحيفة «الأخبار» في عددها الصادر اليوم الأربعاء إلي عدم إحضار الشيخ النمر من سجن الحاير إلي قاعة المحكمة بدون اعطاء أي سبب لذلك. ونقلت عن مصادر مطلعة أن التأجيل "خطوة من النظام إلي ابقاء الباب مفتوحاً لإيجاد تسوية للملف يجنبها آتون أزمة لا يمكن معرفة نتائجها مع سكان المنطقة الشرقية".ورأت هذه المصادر أن "«العقلاء» في النظام تمكنوا من فرض التأجيل علي «الصقور» في العائلة الحاكمة الذين يريدون انزال عقوبة «حد الحرابة» علي الشيخ النمر". مضيفة، إن "التأجيل جاء كنتيجة لتلمس الحكومة حجم التفاعل المحلي والدولي مع القضية، وبالتالي تلمست الحكومة حجم الضغوط الذي كان سيخلفها قرار كقرار إعدام الشيخ" في وقت تداهم فيه المملكة ملفات كمحاربة الإرهاب تتطلب منها عدم إثارة أي مشاكل في الداخل للتفرغ كليا للملفات الأمنية.واعتبرت أن التأجيل "فرصة جيدة لإنجاح المساعي التي تقودها بعض الأطراف الفاعلة في المنطقة الشرقية التي تعمل علي إيجاد مخرج مشرف في القضية لكل الأطراف".

بدوره رأي محمد النمر شقيق الشيخ، في تغريدة علي موقع «تويتر»، أن "لا شك أن في التأجيل رسالة وسنواصل التعامل بإيجابية لمعالجة غير أمنية مع ملف المنطقة من مساجين وأحكام الإعدامات وتشنجات وتوثبات".

ونقلت «الأخبار» عن محمد النمر قوله،إن "العائلة تتعامل بإيجابية مع قرار التأجيل وتري فيه بادرة حسن نية من النظام لإيجاد حل للقضية". مؤكدا أن "العائلة منفتحة علي أي حل ينهي قضية الشيخ، إضافة إلي قضايا المعتقلين من أهالي القطيف"، ومعرباً عن أمله في أن تقدم الحكومة علي "بلورة معالجة سياسية لا أمنية لهذه الملفات المعقدة في المنطقة الشرقية".

بدورها قالت صحيفة «السفير» إن تأجيل إصدار الحكم بحق الشيخ النمر"يبدو محاولة لتجنب مواجهة في الشارع بين الأجهزة الأمنية وأهالي المنطقة الشرقية في السعودية، في ظل حالة الغليان والاحتقان السائدة علي خلفية الاعتقالات التي تطال الناشطين المطالبين بالإصلاح السياسي والعدالة الاجتماعية".ونقلت الصحيفة عن مصدر إصلاحي قوله،إن 'تأجيل الحكم يعكس إدراكاً من قبل السلطات السعودية بأن المواجهة ستكون صعبة في ما لو اختارت التصعيد بإنزال عقوبة شديدة بحق الشيخ النمر، ويبدو أن هذا التأجيل قد جاء تلافياً للمواجهة في ظل ما تشهده المنطقة من اضطرابات".

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار