رئيس الجمهورية: لن نستأذن أحداًفي دعم أمن العراق وتقدمه

رمز الخبر: 509525 الفئة: سياسية
العبادي

اكد رئيس الجمهورية الدكتور حسن روحاني ان أمن العراق واستقراره ، هو امن و استقرار ايران و نوه الي ان طهران لن تستأذن أحدا لدعم أمن العراق وتقدمه ، و قال خلال استقباله رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي في نيويورك على هامش اجتماع الجمعية العامة لمنظمة الامم المتحدة : بامكاننا ان نحقق الازدهار و التقدم في منطقة الشرق الاوسط الحساسة ، فيما لو كنا موحدين ونقف جنبا الي جنب.

وهنأ الرئيس روحاني رئيس الوزراء العراقي بتشكيل الحكومة العراقية الجديدة وقال، ان"الحكومة العراقية تتحمل مسؤولية كبيرة في هذه البرهة الحساسة الحالية"، ووصف ،ايران والعراق بالبلدين الشقيقين والصديقين وتميزهما بثقافة وتاريخ مهم جدا وعريق، مشيدا بالخطوات الناجحة التي اتخذها العراق لمحاربة التنظيمات الارهابية سيما "داعش".

واكد روحاني ، بان" ايران ستقف الي جانب الشعب العراقي وتدعمه كما كانت، وستقدم أي مساعدة ممكنة تطلبها الحكومة العراقية بكل اخلاص".

من جانبه اكد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي ان العراق يعتبر علاقاته مع الجمهورية الاسلامية الايرانية متميزة جدا، وان العلاقات بين البلدين متنوعة ومعروفة.

ووصف العبادي، الارهاب بانه لايشكل خطرا علي وجود العراق فحسب بل علي وجود الاسلام، وخطر علي جميع الدول، وقال ان" موقف ايران في تقديم المشورة وارسال المساعدات للشعب العراقي مكنت العراق من الوقوف امام تقدم الارهابيين".

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار