جمعية صهيونية تدفع 500 شيقل يومياً مقابل الإقامة في بيوت سلوان

رمز الخبر: 516706 الفئة: انتفاضة الاقصي
سلوان

نشرت جمعية "إلعاد" الاستيطانية الصهيونية إعلانا على صفحات المستوطنين واليمين الصهيوني على شبكات التواصل الاجتماعي، تبحث فيه عن مستوطنين ليسكنوا في البيوت التي صادرتها في سلوان، وسيحصل كل مستوطن على أجر يبلغ 500 شيكل يوميا، وكل ما يطلب منه هو إبقاء سلاحه محشوا.

وقالت إحدى وكيلات التوظيف في جمعية "إلعاد" لمراسل صحيفة هآرتس الصهيونية الذي اتصل كأنه يريد التقدم للوظيفة،"من ناحيتنا أنت لست حارسا للمكان، هنالك حراس أمن وشرطة وجنود كالعادة، وهناك من سيتصل كل الوقت للاطمئنان عليك، بالنسبة لنا أنت مقيم مسلح في هذا البيت ولا يجب أن تقلق، نحن نتوقع أن تبقى الأجواء هادئة".

وقالت الوكيلة إن "جمعية "إلعاد" هي التي تدفع أجر المستوطن، بتحويلة مصرفية على الأغلب، مع ضمانات ومخصصات تأمين كما لأي عامل في أي مؤسسة".

وبعد أن استولت الجمعية الاستيطانية على البيوت في سلوان يوم الاثنين الماضي ، نشرت اقتراح عمل للمستوطنين جاء فيه،"بعد أن دخلنا بالأمس لعدد كبير من البيوت في  سلوان، نبحث الآن عن أشخاص ليسكنوا هذه البيوت ويبقون فيها متأهبين ومراقبين، حتى إيجاد عائلات لتسكن مكانهم، مدة العمل من 10- 30 يوما وربما أكثر".

أما متطلبات العمل فهي أن يكون المتقدم مدرَب جيدا على استخدام السلاح وإطلاق النار، ومسلح خريج وحدة قتالية في جيش الاحتلال وبإمكانه الالتزام لعشرة أيام على الأقل.

يذكر أن منذ دخول المستوطنين للبيوت والشرطة والجيش وقوات الأمن لا تفارق حي سلوان، والوضع متوتر جدا وممكن أن ينفجر في أي لحظة.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار