واشنطن تعتزم إرسال فريق عسكري لتركيا لبحث وقف هجمات " داعش"

أفادت وزارة الخارجية الأمريكية امس الخميس أن واشنطن سترسل وفدا عسكريا لتركيا بهدف التباحث حول استمرار هجمات عصابات " داعش" الارهابية على المدن العراقية والسورية ، نظرا للموقع الإستراتيجي لتركيا و"للمساهمة في جهود التحالف لإلحاق الهزيمة بتنظيم ما يسمى الدولة الإسلامية في العراق والشام " داعش" .

واشنطن تعتزم إرسال فریق عسکری لترکیا لبحث وقف هجمات " داعش"

وأوضحت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الامريكية جنيفر بساكي في بيان أن "فريقا عسكريا أمريكيا سوف يتوجه إلى أنقرة الأسبوع المقبل لمواصلة المحادثات العسكرية مع المسؤولين الاتراك ".

وأوضحت المتحدثة الأمريكية أن "تركيا في موقع جيد للمساهمة في جهود التحالف لإلحاق الهزيمة بتنظيم الدولة الإسلامية، تعاون عسكري وتجميد تمويلات للإرهاب ووقف تدفق المقاتلين الأجانب وتقديم مساعدة إنسانية وسحب مشروعية الإيديولوجيا المتطرفة من الدولة الإسلامية".

وقالت جينيفر بساكي للصحفيين، إن "إجراءات عاجلة وسريعة ضرورية لوقف القدرات العسكرية لتنظيم الدولة الإسلامية، والجنرال (جون) آلن و(مساعده) السفير (بريت) ماغورك سيقولانها بوضوح أثناء اجتماعاتهما مع مسؤولين أتراك".

 

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة