المالكي: نرفض أن يكون التحالف الدولي رأس حربة لتغيير إقليمي

رمز الخبر: 529072 الفئة: دولية
نوری المالکی

أعلن نائب رئيس الجمهورية العراقية نوري المالكي امس الثلاثاء، رفض العراق أن يكون التحالف الدولي رأس حربة لتغيير إقليمي، واعتبر من يتحدث عن تقسيم العراق بأنه يعيش حالة من الوهم، داعيا الجميع الى الوقوف الى جانب الحكومة العراقية في الاتجاهات الصحيحة وتنبيهها على الأخطاء.

وقال المالكي في كلمة القاها خلال لقائه بمدينة الكوت في محافظة واسط جمعا من شيوخ عشائر المحافظة، إن" تحقيق الاستقرار السياسي كفيل بتحقيق الامان في البلاد وتحقيق الاستقرار الامني"، مشيرا الى أن "الاعتصامات في الانبار في السابق كانت خطة لتدمير السياسة واستطعنا السيطرة على الارهاب لكن مع الاسف دخل لنا عن طريق مطالب الاعتصامات". وأضاف المالكي أن "أغلب الدول تخشى المواجهة مع "داعش" لانها مشروع دولي"، موضحا "نحن لا نرفض المساعدة من قبل التحالف الدولي وإنما لا ينبغي بهذا التحالف ان يكون رأس حربة لتغيير اقليمي بل نريد تحالفا دوليا ضمن القانون والاتفاقيات". وبين نائب رئيس الجمهورية العراقية أن "العراق لا يصلح إلا ان يكون موحدا وإلا فلن يكون هناك عراقا"، مؤكدا أن "من يتحدث عن تقسيم العراق يعيش حالة من الوهم". وتابع المالكي قوله "كلنا مطالبون ان نقف الى جانب هذه الحكومة في الاتجاهات الصحيحة وتنبيهها على الأخطاء"، مشددا على ضرورة أن "يكون الوزراء على قدر من المسؤولية وان لا يكونوا وزراء كتلهم".

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار