العبادي: داعش تتراجع وسنقتص من مجرمي سبايكر

رمز الخبر: 529315 الفئة: دولية
حیدرالعبادی

قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي في كلمة له خلال حفل تخريج دورة ضباط مكافحة الارهاب في الكلية العسكرية الرابعة في مدينة الناصرية، ان العاصمة بغداد آمنة ومستقرة، والمجاميع الارهابية تندحر بعيدا عنها، واشار الى ان عصابات "داعش" تتلقى ضربات مؤثرة وموجعة من قبل القوات الامنية وقوات الحشد والشعبي.

وبين العبادي، ان "العدو الارهابي المتمثل بعصابات "داعش" يحاول ان يبث الاشاعات المغرضة للنيل من معنويات الشعب العراقي وصموده في حربه ضد الارهاب، واخرها الحديث عن تهديدات امنية تحيط بالعاصمة بغداد".

وقال رئيس الوزراء العراقي "اؤكد لاهالي بغداد وللعراقيين جميعا ان بغداد محمية بابنائها وقواتها المسلحة وهي امنة، بل اننا وسعنا من الحدود الامنة للعاصمة ودفعنا خلايا "داعش" الى الخلف شرقا وغربا وشمالا وجنوبا".

ولفت الى ان "القوات الامنية توجه اليوم صفعة لاعداء العراق ومن يريدون به شرا ، وهاهم اليوم رغم الظروف العصيبة يؤكدون ان لهم عزيمة لا تنثني وارادة قوية واندفاعا بطوليا للتصدي للارهاب في ساحات الشرف والفداء".

واوضح العبادي، ان "عصابات "داعش" تتلقى ضربات مؤثرة وموجعة من قبل القوات الامنية وقوات الحشد الشعبي ولذلك ترون هذا التنظيم المهزوم يلجأ لضرب الشعب عبر الشائعات لاضعاف معنويات المواطنين".

وأضاف "سنحرر تكريت قريبا وسنلاحق المتورطين بجريمة سبايكر"، مضيفا ان "كل النازحين سيعودون لمنازلهم وهذا اليوم ليس ببعيد".

وقال العبادي ان "القوات الامنية العراقية تسيطر حاليا على مساحات واسعة من اراضي محافظة صلاح الدين وفي القريب جدا سيتم تحرير بقية مناطقها بالكامل وتخليصها من سطوة عصابات "داعش" الارهابية والمتحالفين معها من البعثيين والعصابات الاجرامية".

وتابع "كما نطمئن ذوي ضحايا سبايكر بمتابعتنا للمجرمين المتورطين بقتل الجنود ، وانا اعدهم باننا لن نتوقف عن ملاحقتهم وسنتمكن من الايقاع بهم بناء على ما لدينا من معلومات عنهم ولن يفروا من يد العدالة وسنكشف كل ابعاد هذه الجريمة".

واستطرد بالقول "سنقتص من كل عصابات داعش والمتحالفين معهم من البعث الصدامي، الذين تورطوا بهذه الجريمة ، وسنحاسب من قصر في عمله وادى الى وقوع هذه الجريمة".

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار