المستشار الخاص للأمين العام للامم المتحدة:‌ نحن بحاجة في التوصل الي اتفاق مع ايران

رمز الخبر: 532333 الفئة: الطاقة النووية
جفری ساتش

أكد المستشار الخاص للأمين العام للامم المتحدة‌ جفري ساتش ضرورة التوصل الي اتفاق مع الجمهورية الاسلامية الايرانية وشدد علي أنه من الخطأ تصعيد التوتر في العلاقات مع ايران الاسلامية أكثر من الوضع الراهن وعدم تقديم صورة الي الشعب الامريكي بأنه لايمكن التوصل الي اتفاق مع هذا البلد الكبير.

و أفاد القسم الدولي بوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء أن ساتش  أعلن ذلك في تصريح لموقع بلومبرغ وقال " ان ايران بلد كبير ونتفاوض معها حاليا ويجب أن نتفاوض مع هذا البلد الكبير ". ولدي رده علي مزاعم بعض المسؤولين بأن الجمهورية الاسلامية الايرانية تعتبر خطرا أكبر من عصابة داعش الارهابية قال المستشار الخاص للأمين العام للامم المتحدة في شؤون التنمية الألفية " اني لا أفكر بهذه الطريقة حيث أن داعش عصابة ارهابية وتكفيرية قتلت الكثير من شعوب المنطقة ولاتزال تقتل ولذا فإن ايران لايمكن اعتبارها العدو رقم واحد ". ويبدو أن تصريحات هذا المسؤول تأتي ردا علي التصريحات التي أطلقها وزير الخارجية الامريكي الاسبق هنري كسينجر التي زعم فيها بأن ايران الاسلامية تعتبر تهديدا أكثر تعقيدا من تهديد عصابة داعش الاجرامية.  

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار