اسرى حركة الجهاد الاسلامي يحيون ذكرى استشهاد الشقاقي في سجون الاحتلال

رمز الخبر: 541443 الفئة: انتفاضة الاقصي
اسرى

نظم أسرى حركة الجهاد الإسلامي داخل سجون الاحتلال الصهيوني العديد من الأنشطة والفعاليات في الذكرى التاسعة عشر لاستشهاد الدكتور فتحي الشقاقي، مجددين العهد للأمين العام للحركة الدكتور رمضان شلح بأن يسيروا على خطى فلسطين في الجهاد والمقاومة ونيل حقوقهم في الخلاص لهذه الأمة من دنس الاحتلال.

وذكرت مصادر خاصة لإذاعة صوت الأسرى من داخل السجون أن هناك جملة من الفعاليات نظمها الأسرى داخل السجون منها المهرجانات الخطابية والندوات الحوارية والنشرات الخطابية والأنشطة الرياضية والألعاب الترفيهية، إضافةً إلى تقديم الحلويات والهدايا الرمزية تعبيرا عن الوفاء وتخليداً للذكرى المجيدة في بعض السجون والأقسام.

وأكدت المصادر للاذاعة أنه رغم عزل أكثر من عشرين من قادة الجهاد الإسلامي في معتقلي "عزلي مجدو" و"نفحة" إلا أن الحركة تقوم بالفعاليات المطلوبة إحياءً للذكرى، لافتةً إلى أن الحركة والفصائل استذكرت في كلماتها الرائعة مناقب الشهيد الشقاقي مؤسس حركة الجهادالاسلامي في فلسطين واول امين عام لها وباقي قادة الفصائل ،مشددة على أهمية الوحدة الوطنية في المرحلة العصيبة حتى نيل الحرية ودفاعاً عن مبادئهم التي استشهدوا لأجلها.

وفي السياق ذاته،أكد أسرى حركة الجهاد الإسلامي لإذاعة صوت الأسرى أن إحياء ذكرى استشهاد الشقاقي يستذكروا بها الدم الذي أسس لكل عطاءات أبناء الجهاد الإسلامي وتعبر عن ذات الجهاد وتحثهم على إكمال مشوارهم الجهادي ،وعاهد الأسرى روح الشهيد بالمضي على دربه حتى النصر أو الشهادة بإذن الله.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار