موقع "واللا": «إسرائيل» وافقت على نشر وحدات عسكرية مصرية في سيناء

رمز الخبر: 541499 الفئة: انتفاضة الاقصي
قوات

أكد المحرر العسكري لموقع "واللا" الصهيوني " أفى يشخروف"، أن «إسرائيل» وافقت على نشر قوات خاصة مصرية من الفرقتين "777 و 999" في رفح والعريش، بالإضافة إلى وحدات من المظليين وقوات أخرى، رغم تعارضها مع معاهدة السلام المصرية – الصهيونية ، وزعم ان تل أبيب وافقت على ذلك لرغبتها في استقرار الأوضاع بمصر.

وقال يشخروف في مقال له، إن سلسلة الهجمات "الإرهابية" التي تعرضت لها القوات المصرية في سيناء الجمعة الماضية، والتي أودت بحياة 30 جنديا مصريا تعبر عن التحدي الذي تواجه السلطات المصرية، خاصة بعدما نجح الجيش من إرساء الاستقرار الأمني في سيناء.

وأضاف "أفي" في مقاله أن الهجوم الأخير سيجعل الجيش يدخل في حرب مستمرة مع "الإرهابيين" ، وليس كما يتخيل البعض أنها حرب ستنتهي في أيام أو في شهور.

وأوضح "أفي" أن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي عليه أيضا أن يبذل جهود مضنية من أجل تأمين الانتخابات البرلمانية المقبلة من خلال تخصيص وحدات تابعة للجيش المصري من أجل ذلك الغرض، في الوقت الذي يحارب فيه "الإرهاب" في سيناء.

وأشار الكاتب إلى أن أهم قضية تعكر شهر العسل بين القاهرة وتل أبيب هي القضية الفلسطينية، لكن من أجل إرساء الاستقرار بالمدن المصرية ينبغي على تل أبيب استئناف المفاوضات مع الفلسطينيين بشراكة مصرية.

وأوضح الكاتب أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس يعتبر مفتاح استقرار المنطقة وحل الأزمة في غزة وحل قضية الإخوان المسلمين ويعتبر أبو مازن الطريق الوحيد للسيسي لإعادة إعمار غزة وإضعاف حركة حماس ولو لفترة مؤقتة ، حسب قوله. 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار