بريطانية تصطحب رضيعها إلى سوريا للإلتحاق بتنظيم "داعش"الارهابي

رمز الخبر: 543806 الفئة: دولية
بريطانية

اصطحبت شابة بريطانية رضيعها وتركت منزل أسرتها للانضمام إلى تنظيم "داعش" في سوريا ،وأفادت صحيفة "ذا صن" بأن "تارينا شاكيل" الام البريطانية المطلقة التي تبلغ من العمر 25 عاما، تركت منزل أسرتها في مقاطعة ستافوردشاير بوسط بريطانيا، وتردد أنها سافرت إلى سوريا عبر تركيا، رغم أنها أخبرت والدها بأنها ستذهب في عطلة إلى أسبانيا.

وأوضحت الصحيفة نقلا عن محمد والد تارينا التي اعتنقت الفكر المتطرف لتنظيم "داعش" منذ أكثر من أربعة أشهر، أنها أخبرت أسرتها بأنها تتواجد حاليا في مدينة الرقة، معقل تنظيم ‏"داعش" في سوريا مع ابنها ساهيم ، وذكرت الصحيفة أن تارينا أنشأت حسابا باسم وهمي على موقع التواصل الاجتماعي في تموز الماضي، ثم بدأت في نشر رسائل مؤيدة لتنظيم "داعش"، وصور لمسلحين،بالاضافة إلى العلم الاسود الذي يعتاد مسلحو "داعش" رفعه، كما وصفت نفسها بأنها "أمة الله". وأوضح والد تارينا أنها غادرت منزلها الاثنين بصحبة رضيعها (14 شهرا) ،وقد التقت تارينا بشابة أخرى تبلغ الـ17 من العمر وسافرت معها بالطائرة إلى تركيا ومنها إلى الرقة حيث يعتقد انهما تزوجتا من مسلحيين مقاتلين مع "داعش" .

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار