محافظ القدس المحتلة يحذر من المخطط الصهيوني لتقسيم الاقصى

رمز الخبر: 544439 الفئة: انتفاضة الاقصي
الحسيني

حذر محافظ القدس المحتلة عدنان الحسيني من استغلال حكومة الاحتلال الصهيوني للانشغالات الحاصلة في المنطقة والمضي قدماً في فرض رؤيته لتقسيم المسجد الأقصي المبارك زمانياً ومكانياً، لكنه أكد أن هكذا مخططات تهويدية لن تقابل بالورود من جانب أصحاب المدينة.

وقال الحسيني،"بالنسبة للمقدسيين، أخذوا علي عاتقهم التصدي لكل الممارسات والاعتداءات الصهيونية، وطالما أن هؤلاء الفلسطينيين يعلون صوتهم فلا مكاسب للاحتلال في ظل هذه المعادلة، من هنا نحن نقول لا بد من موقف عربي وإسلامي تجاه ما يتهدد أولي القبلتين، فهو ليس مسجداً فلسطينياً، وإنما هو ملك للأمة جمعها وعليها مسؤولية التحرك من أجل إنقاذه".

وأضاف الحسيني،"حتي الآن لم نلمس الحركة المقبولة أو المعقولة علي مستوي الخارج، وفي كل مرة نذكر إخواننا أن المقدسيين الموجدين في الأقصي يدافعون عنه بقدر استطاعتهم، لكن ذلك لا يكفي ، إذا نظرنا لواقع حال الأمتين العربية والإسلامية، وخاصة في محيطنا نري كيف يتم تفتيت المنطقة، وإعادة تشكيلها من جديد عبر قوي الاستعمار التي كانت حاضرة بقوة في بدايات القرن الماضي، فهذه المنطقة بما بها من مقدرات وخيرات مستهدفة ومحط أطماع".

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار