«السفير»: وزير الدفاع اللبناني بحث مع نصرالله الهبةالإيرانية

رمز الخبر: 563005 الفئة: دولية
نصر الله و مقبل

أكدت صحيفة «السفير» اللبنانية اليوم الاربعاء أن نائب رئيس الوزراء وزير الدفاع اللبناني سمير مقبل بحث مع الأمين العام لـحزب الله السيد حسن نصرالله خلال لقائهما أمس، موضوع الهبة العسكرية التي أعلنت الجمهورية الإسلامية الإيرانية تقديمها للجيش اللبناني ، لتعزيز قدراته في الحرب التي يخوضها ضد الإرهاب التكفيري .

و كان السيد نصر الله استقبل أمس الوزير سمير مقبل ، بحضور مسؤول وحدة الارتباط و التنسيق في حزب الله وفيق صفا ، و عرض معه لآخر المستجدات السياسية والأمنية في لبنان والمنطقة . وزار وزير الدفاع اللبناني الجمهورية الإسلامية الإيرانية أواخر الشهر الفائت ، لبحث الهبة العسكرية التي أعلن عنها أمين عام المجلس الأعلي للأمن القومي الأدميرال علي شمخاني، خلال زيارته الأخيرة إلي لبنان . و التقي الوزير مقبل في طهران كبار المسؤولين الإيرانيين و اطلع علي حيثيات الهبة العسكرية ، وأكد في تصريحات له بعد الزيارة أن هذه الهبة مجانية وغير مشروطة، مرحبًا بها ومعلنًا تأييده لها.

وأرجأ مجلس الوزراء اللبناني أكثر من مرة البت في موضوع الهبة العسكرية الإيرانية التي تنتظر موافقة الحكومة اللبنانية لتسلك طريقها إلي لبنان. وينتظر أن يطرح الوزير سمير مقبل موضوع الهبة العسكرية الإيرانية - وفق التقرير الذي أعدته قيادة الجيش - علي مجلس الوزراء في الجلسة العادية التي يعقدها غدًا لمناقشتها والبت في قبولها أو رفضها .
و قالت صحيفة «السفير» في عددها الصادر اليوم الأربعاء : 'ولأن الفراغ (في سدة الرئاسة) يزيد منسوب التحديات الامنية ، التقي الأمين العام لـ«حزب الله» السيد حسن نصرالله وزير الدفاع سمير مقبل ، في زيارة هي الأولي من نوعها لمقبل إلي نصرالله' . و أضافت : 'تكتسب هذه الزيارة أهميتها من كونها تأتي في ظل المواجهة التي يخوضها الجيش ضد الارهاب التكفيري والفوضي الامنية علي امتداد أكثر من منطقة ، وفي أعقاب الموقف الإيجابي حيال الهبة الايرانية من قبل وزير الدفاع، الذي سبق له ان زار طهران، وأعرب عن تأييده لخيار قبول الهبة التي توقفت عند أبواب مجلس الوزراء بفعل معارضة «تيار المستقبل» وقوي «14 آذار» لها' . و بحسب الصحيفة ، فإن البحث في هذا الاجتماع 'تناول مسألة الهبة الايرانية للجيش، والوضع الامني، والمعركة ضد الارهاب، ودور الجيش في هذه المرحلة'. وأكد السيد نصرالله للوزير مقبل دعم «حزب الله» للمؤسسة العسكرية في المهام التي تؤديها، سواء علي مستوي مكافحة الارهاب والتصدي للمجموعات التكفيرية، أو علي مستوي حماية الاستقرار الداخلي وملاحقة المطلوبين والمخلين بالأمن . وشدد السيد نصر الله وفقًا لـ«السفير» علي 'استعداد الحزب، كما يفعل دائما، للتعاون التام وتقديم كل التسهيلات التي من شأنها أن تساعد الجيش علي تنفيذ المهام المكلف بها' . 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار