مسيرات حاشدة للشعب البحريني تأييدا "للاستفتاء" ورفضا لـ "الانتخابات" البرلمانية الصورية

رمز الخبر: 563200 الفئة: الصحوة الاسلامية
استفتاء

شهدت العديد من المناطق والمدن البحرينية، مسيرات جماهيرية حاشدة استعداداً للمشاركة في الاستفتاء الشعبي المقرر يومي 21 و22 من شهر تشرين الثاني الجاري؛ وذلك تلبية لدعوة القوى الثورية المعارضة ، بما فيها "ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير - تيار العمل الإسلامي - حركة حق - حركة خلاص - حركة أحرار البحرين ، التي حظيت بدعم القيادات العلمائية .

وخرج المتظاهرون في بلدات توبلي والسنابس والمعامير وكرزكان وغيرها من المدن في مسيرات للتأكيد على المشاركة الواسعة في الاستفتاء الشعبي، واطلاق اكبر "نعم" لتقرير المصير، مؤكدين رفضهم "لانتخابات النظام الحاكم الصورية".

وفي بلدات اخرى منها الدير والدراز وسماهيج خرجت تظاهرات غاضبة احتجاجاً على اعتقال النساء في سجون النظام، مطالبين بالافراج الفوري عن كل المعتقلين السياسيين؛ ومرددين شعارات مطالبة برحيل النظام الخليفي.

وكانت القوى الثورية المعارضة أطلقت نداء "للاستنفار العام في البحرين وتفعيل كافة السبل المشروعة لتحرير الرهائن النساء المعتقلات وبذل كل الوقت والجهد في سبيل ذلك."؛ وذلك في البيان الذي أصدرته، كشفت فيه عن "خطوات عصيان الحرية" المرتقب.

من جانبها، شنت السلطات الخليفية حملة مداهمات وإعتقالات طالت عشرة نساء مع أطفالهن، لاتزال بعضهن يقبعن في المعتقل دون أن يّسمح للمحامين باللقاء معهن أو حضور التحقيقيات.

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار