ستة احزاب اردنية تطالب بطرد السفير الصهيوني من عمان

طالبت ستة أحزاب أردنية يسارية حكومة بلادها امس الثلاثاء، بطرد السفير الصهيوني في عمان دانيال نيفو والعمل على إغلاق سفارة كيان الاحتلال الصهيوني في الاردن ، عقب تصريحاته التي قالت الأحزاب إنها مسيئة بحق مجلس النواب الاردني .

البرلمان الاردنی

واستنكرت الأحزاب الاردنية في بيانها تصريحات نيفو، التي وصف فيها النواب بأنهم "يهتمون بأمور هامشية ولا يهمهم سوى مصالحهم الشخصية"، حسب البيان.
واعتبرت الأحزاب الستة المنضوية في ائتلاف الأحزاب القومية واليسارية (معارض) أن تلك التصريحات "تشكل تدخلاً سافراً في الشأن الداخلي الأردني وإساءة للمؤسسات الوطنية". ودعت الأحزاب وزير الخارجية ناصر الجودة بـ"التصدي لهذه النشاطات المنافية للأعراف الدبلوماسية".
وكانت وزارة الخارجية الأردنية، أكدت أمس قيامها اثر طلب رئيس الوزراء عبد الله النسور باستدعاء السفير الصهيوني للوقوف على تصريحاته التي أساء فيها بحق أعضاء مجلس النواب.
ونقلت وسائل إعلام محلية نقلاً عن إذاعة جيش الاحتلال  الأحد الماضي، قول نيفو إن "أعضاء مجلس النواب الأردني يهتمون فقط بأمور هامشية والنواب لا يهمهم سوى مصالحهم الشخصية وينظرون إلى التصعيد مع «إسرائيل» على هذا الأساس، والبرلمان لا يحظى بشعبية لدى الشارع الأردني ويقوم بأمور مخجلة".
ويأتي حديث السفير نيفو عقب قيام أعضاء مجلس النواب الأردني بطلب من النائب خليل عطية الأسبوع الماضي بقراءة الفاتحة على أرواح منفذي عملية القدس التي جرت في الثامن عشر من تشرين ثان الجاري في كنيس يهودي، وأدت إلى مقتل أربعة مستوطنين وضابط.


 

الأكثر قراءة الأخبار انتفاضة الاقصي
أهم الأخبار انتفاضة الاقصي
أهم الأخبار