الجيش السوري يفشل المخطط الإرهابي الصهيوني في القنيطرة على الحدود مع الجولان المحتل

أفشلت القوات السورية معركة مايسمى"نصر من الله وفتح قريب" بريف القنيطرة، التي أطلقتها جبهة النصرة وحلفاؤها، بغية الدخول إلى مدينة (البعث وخان أرنبة) المحاذية ،فيما أكدت معلومات أنّ معارك القنيطرة تنفذ ميدانيا بإشراف غرف عمليات مشتركة أردنية «إسرائيلية» مع المسلحين ويديرها جهاز الاستخبارات "أمان" والوحدة 504، وهي التي تسعى لإحداث فراغ جغرافي واسع يكون لـ«إسرائيل» كلمة السلطة فيه.

الجيش السوري

وأفاد مصدر ميداني أنّ ستة أردنيين قتلوا في معارك ريف القنيطرة الأخيرة، مؤكدا مقتل المدعو (أبوعمر الزعبي)، قائد عمليات مايسمى ( فرقة فجر الإسلام) ، الذي شكل مقتله صدمة أثارت جنون المهاجمين، وكانت سبب في تراجعهم وإحداث خلل في عملية هجومهم، في حين اتهمت فصائل مسلحة جبهة النصرة بتسببها بخسارة معركة القنيطرة بعد انسحابها نتيجة سقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوف مجموعاتها.

الأكثر قراءة الأخبار دولية
أهم الأخبار دولية
أهم الأخبار