القوات العسكرية والعشائر العراقية يحبطون أعنف هجوم لعصابة "داعش" على مدينة الرمادي

اعلن مجلس محافظة الانبار اليوم الاربعاء عن تصدي القوات العراقية وعشائر المحافظة لهجوم مسلحي عصابات "داعش" الارهابية على مدينة الرمادي؛ واصفا اياه بـ"الاشرس والاعنف" منذ بدء المعارك في الأنبار؛ مشيرا إلى ان التنظيم الارهابي تكبد خسائر فادحة خلال المواجهات.

كرحوت

ونقلت وكالة تسنيم الدولية للانباء،  عن رئيس المجلس "صباح كرحوت" قوله أن "القوات الامنية وابناء العشائر تمكنوا اليوم (الاربعاء)، من صد هجوم هو الاشرس والاعنف من نوعه لتنظيم "داعش" الارهابي  على مدينة الرمادي"؛ مضيفا أن "القوات الأمنية تمكنت من السيطرة على المجمع الحكومي وجميع محاور القواطع الحكومية في مدينة الرمادي".

الى ذلك اكدت قيادة شرطة محافظة الانبار، في وقت سابق من اليوم الاربعاء، سيطرة القوات الامنية على المجمع الحكومي وسط مدينة الرمادي؛ مشيرة الى ان تلك القوات تمكنت من صد هجوم لـ "داعش" على المجمع.

الأكثر قراءة الأخبار دولية
أهم الأخبار دولية
أهم الأخبار