أبو القعقاع الأفريقي من موزع مخدرات إلى قلب "داعش"

حث شاعر تنظيم "داعش" ومغني موسيقى "الراب"، أبو القعقاع الأفريقي على موقع التواصل الاجتماعي "توتير" ، أتباعه على التوقف عن ممارسة ألعاب الفيديو، وتكريس حياتهم للجهاد (المزعوم)وإعلان ولائهم للمدعو أبو بكر البغدادي ، كما نادى بإسقاط الاتحاد الدولي لكرة القدم الـ(فيفا).

أبو القعقاع الأفریقی من موزع مخدرات إلى قلب "داعش"

وقالت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، إن الأفرو الذي يُدعى بـ"الأفريقي" أو "أبو القعقاع الأفريقي"، قد نشر كلمات أخرى تهلل بذبح "جون الجهادي" لـ 16 جنديا سوريا، مضيفة أنه تمنى الموت مرارا، كما يحث أتباعه على الموت في سبيل الله، على حد زعمه، وفي تغريدة يكشف أبو القعقاع الأفريقي أنه عمل موزعا للمخدرات في شوارع لندن، قبل أن يعتنق الإسلام ويسافر إلى "داعش" أوائل العام الحالي.
وهناك أكثر من 500 متابع عبر "تويتر" للأفريقي، الذي كتب تغريدة طالب فيها الشباب المسلم التوقف عن متابعة مباريات كرة الدوري الأوروبي لكرة القدم وتشجيع أبو بكر البغدادي، وكتب في تغريدة أخرى،"لا تنشغلوا بالدنيا الزائفة.. انسوا الـ(فيفا).. وتعالوا بايعوا الخليفة".
وبعد إغلاق حسابه على "تويتر" استخدم الأفريقي كنية أبو عنتر البريطاني، وكتب في تغريدة يقول،"الوقت يمضي والموت يقترب لا خوف من لقاء الله". واستخدم الأفريقي أيضا كنية "غرين بيرد إكسبريس"، فيما أعربت مصادر أصولية في لندن عن اعتقادها أن الأفريقي من أصول بريطانية، وطالب في تغريدة زملائه بالدعاء لإخوانه في الرقة من النجاة من الضربات القوية التي وجهت لهم من قبل الجيش السوري. وقال في تغريدة أخرى من الرقة: "إنه لا يهتم كثيرا بحياته ولا يريد أن يظل محشورا في هذه الدنيا الزائلة، مشيرا إلى أنه يتمنى الموت مع (داعش)".
وهناك مغني "راب" آخر في صفوف "داعش"، وهو شاب مصري يبدو في العشرينات من عمره، يدعى "أبو سلمة بن يكن" انتشرت على صفحات موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" صورة له وأمامه جثة لأحد جنود الجيش السوري أثارت جدلا كبيرا على صفحات التواصل الاجتماعي.
أبو سلمة يكن، لا يشعر بأدنى مشكلة في نشر صورة للرؤوس مقطوعة وموضوعة في إناء كبير ليكتب أسفلها.. "لحمة رأس"، ولا يجد حرجا في أن يتصور بجوار جندي سوري مقتول ويرفق بعبارة: "حاجة عشان العيد". من خلال متابعة الشاب المصري الذي أصبح جنديا في صفوف "داعش"، يتضح أنه نجح في فترة وجيزة أن تتخطى صفحته على موقع "تويتر" آلاف المتابعين والمؤيدين له ولفكره الارهابي .

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة