المفتي احمد حسون:الشعب السوري يدفع ثمن مواقفه الداعمة للقضية الفلسطينية

أكد مفتي الجمهورية السورية الشيخ أحمد حسون أن الشعب السوري يدفع ثمن مواقفه الداعمة للمقاومة والقضية الفلسطينية مشددا على أن سورية ستبقى مركز محور المقاومة كما ستبقى القبلة الأولى مرتبطة بالقبلة الثانية وستبقى طريق السماء تمر من دمشق إلى القدس ولا مجال للتخلي عن ذلك أبدا.

المفتی احمد حسون:الشعب السوری یدفع ثمن مواقفه الداعمة للقضیة الفلسطینیة

كلام المفتي حسون جاء خلال كلمة ألقاها في حفل افتتاح المؤتمر العام الثالث لإتحاد الجاليات والفعاليات الفلسطينية في الشتات /أوروبا  والذي يعقد في دمشق تحت شعار "الانتماء والوفاء في مدينة الصمود والمقاومة".

وأضاف أن "الشعب الفلسطيني في الشتات لم يختر عاصمة أخرى ليتّقي بها، لأنه يشعر أن الجميع تخلوا عنه في الوقت الذي وجد فيه سورية لم تتخل عن رسالتها في فلسطين، لذلك جاؤوا من كل أنحاء العالم للالتقاء في دمشق ويرسلوا رسالة إلى العالم.

يشار الى أن اتحاد الجاليات الفلسطينية يعقد مؤتمره الثالث تزامناً مع اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، الذي دعت له الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 1977 و هو يصادف الذكري السابعة والستين لتقسيم فلسطين حسب القرار 181 الصادر عن الجمعية العامة عام 1947.

الأكثر قراءة الأخبار الشرق الأوسط
أهم الأخبار الشرق الأوسط
عناوين مختارة