الجيش السوري يكبد "الدواعش" خسائر فادحة في محيط مطار دير الزور العسكري شرق سوريا

رمز الخبر: 592487 الفئة: دولية
الجيش السوري

أفاد مراسل وكالة تسنيم اليوم الأربعاء أن تنظيم "داعش" الإرهابي تلقى خسائر فادحة خلال الساعات الأخيرة الماضية، حيث سقط أكثر من 60 "داعشيا" قتلى خلال المعارك المشتعلة مع قوات الجيش السوري في محيط دير الزور العسكري شمال شرق البلاد، وأسفرت المعارك عن انكفاء التنظيم وتراجعه وفشل الهجوم الذي يقوم به في محاولة منه لاقتحام المطار، في حين تستمر الإشتباكات في القرى المحيطة بالمطار.

وأفادت مصادر ميدانية عن مقتل المدعو "أبو أسامة الليبي" القيادي في "داعش" جراء استهداف الجيش السوري لمواقع التنظيم في محيط مطار دير الزور العسكري، في وقت نجح الجيش في استهداف أرتال للإرهابيين كانت متجهة من بلدة "الشولا" بريف دير الزور إلى منطقة "الميادين"، ما أدى إلى تدمير عدد كبير من السيارات ومقتل العشرات من عناصر "داعش"، وبالتوازي انحصرت الاشتباكات في بلدات "المريعية" و"موحسن" و"حويجة صكر"، بعد تكبيد الدواعش خسائر بشرية ومادية كبيرة، وعرف من الإرهابيين القتلى في تلك القرى كل من "ادريس الفاضل" و"محمد السرداح" و"خلف المزعل" إضافة إلى "ابراهيم رمضان" و"عبود الزغيير"، كما أكد مصدر خاص لمراسل "تسنيم" مقتل 5 من أبرز القيادات الميدانية للإرهابيين في بلدة "الميادين" بريف دير الزور وهم كويتيان وثلاثة سعوديين.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار