السيد الشهرستاني: التوجه نحو مذهب أهل البيت في المنطقة يشهد زيادة كبيرة للغاية

أكد ممثل المرجع السيد السيستاني في الجمهورية الاسلامية الايرانية السيد «جواد الشهرستاني» أن التوجه نحو مذهب أهل بيت الرسول الاكرم (ص) يزداد في الكثير من دول منطقة الشرق الاوسط يوما بعد آخر ما يظهر انتشار الاسلام الاصيل ومذهب البيت عليهم السلام الامر الذي أثار غضب أعداء الدين الذين صنعوا المجموعات التكفيرية بمافيها «داعش» وغيرها لضرب شيعة اهل بيت نبي الرحمة (ص).

السید الشهرستانی: التوجه نحو مذهب أهل البیت فی المنطقة یشهد زیادة کبیرة للغایة

و أفاد مراسل وكالة " تسنيم " الدولية للأنباء في مدينة قم المقدسة أن سماحته أعلن ذلك لدي استقباله مستشاري الرئيس روحاني ومحافظي شتي أرجاء ايران الاسلامية موضحا أن شيعة أهل البيت عليهم السلام في العراق كانوا مضطهدين اذ يعتبر ذلك من أهم المشاكل الكثيرة التي عاني منها هؤلاء المظلومين. وأضاف سماحته قائلا " ان الاعداء الذين يملكون معلومات دقيقة عن الاسلام والمذهب الجعفري ويعلمون بأن هذا المذهب بات يشق طريقه في دول المنطقة عمدوا الي تأسيس مجموعات تكفيرية مثل داعش وغيرها لاضعاف الاسلام ومذهب أهل البيت عليهم السلام ". وأكد أن علماء الدين يتحملون مسؤولية كبيرة لمواجهة الفتن التي يثيرها أعداء الاسلام مشددا علي أن فتوي المرجعية في العراق انما كانت يد غيبية أدت الي أن يقاوم الشعب العراقي أمام الارهابيين ويمنعوهم من التقدم. وأشار السيد الشهرستاني الي مؤامرات الاستكبار العالمي التي تتمثل بفرض تعتيم اعلامي علي الجرائم التي يرتكبها مجرمو داعش موضحا أن وسائل الاعلام الاجنبية تحجم عن الاشارة الي الجرائم التي ارتكبت ضد شيعة أهل البيت عليهم السلام علي مر الدهور والعصور ولايزالون يواجهون هذا الظلم.

الأكثر قراءة الأخبار ثقافة ، فن ومنوعات
أهم الأخبار ثقافة ، فن ومنوعات
عناوين مختارة