تدهور الحالة الصحية للملك السعودي وقلق في المملكة

أبدى السعوديون على مواقع التواصل الاجتماعي " تويتر"، قلقا واضحا على صحة الملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز(90 عاما) الذي أُدخل المستشفى يوم اول امس الأربعاء وسط تخوفات من تدهور حالته الصحية، خاصة وانه دخل المستشفى في حالة إسعافية.

تدهور الحالة الصحیة للملک السعودی وقلق فی المملکة

وقال الديوان الملكي السعودي، إن "الملك عبد الله الذي يبلغ من العمر 90 عاما دخل الأربعاء مدينة الملك عبد العزيز الطبية للحرس الوطني في الرياض لإجراء بعض الفحوصات الطبية، دون أن يعطي المزيد من تفاصيل عن حالته الصحية".

وسيطرت الأخبار التي تتحدث عن الملك السعودي، في وسائل الإعلام المحلية ومواقع التواصل الاجتماعي، على اهتمامات السعوديين مقدمين إياها عن أية قضايا أخرى اعتادوا الاهتمام بها، ما يعكس قلقاً لدى السعوديين من حدوث أمر طارئ.

ومن الصعب معرفة الوضع الصحي الدقيق للملك الذي يحكم السعودية منذ عام 2005، لكن دخوله المستشفى في وقت مبكر من صباح الأربعاء بالتوقيت المحلي، دون إعلان مسبق، يعد مؤشراً على أنه دخل المستشفى في حالة إسعافية، كما ان العمليات الجراحية المتعددة التي خضع لها الملك خلال الأعوام القليلة الماضية، وظهور أنبوب أوكسجين رفيع يخرج من أنفه خلال استقبال الرئيس الأمريكي باراك أوباما في آذار الماضي، زاد من التكهنات بالحالة الصحية الحرجة له.

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة