القوات الخاصة الامريكية تفشل في انقاذ الطيار الاردني "معاذ الكساسبة"

رمز الخبر: 607359 الفئة: دولية
معاذ

اعلنت صحيفة "اي بي تايمز" البريطانية أن القوات الخاصة الامريكية فشلت في العملية التي اجرتها لانقاذ الطيار الاردني في سوريا"معاذ الكساسبة"، وتشير الى ان هناك انباء عن اعدامه ، رغم وجود مفاوضات بين الجانب الاردني و قيادة داعش لاطلاق سراح الكساسبة مقابل الافراج عن سلفيين معتقلين في الاردن والامارات ومصر.

و في هذا السياق شارك فريق من القوات الخاصة الامريكية في عملية انقاذ الطيار الاردني "الكساسبة" و بعض الاسرى الموجودين لدى "داعش" في نقطة تبعد حوالي 20 كيلومترا من شرق الرقة.
وقال "ابو ابراهيم" احد اعضاء التنظيمات المعادية لداعش في سوريا بأن في الليلة الماضية شن  التحالف الغربي العربي 12 هجوما على مواقع داعش و في النهاية فشلت عمليات انقاذ  الاسرى و الطيار الاردني من قبل قوات الخاصة الامريكية.
واضاف  ابو ابراهيم بعد هجمات طائرات التحالف ، قامت طائرات بدون طيار مزودة بالصواريخ بقصف مواقع داعش بنيران مكثفة بغرض دخول القوات الخاصة الامريكية لمكان الاسرى.

ووفقا لتقريرالصحيفة البريطانية قامت مروحتين امريكيتين في البداية بقصف المكان المحدد لانزال القوات الخاصة الامريكية في منطقة  "رومليا" في شمال شرق الرقة ، وعندما حاول افراد تلك القوة الخروج من الطائرة واجهوا نيران مكثفة من عناصر داعش و في النهاية عجزت عن النزول في الساحة لانقاذ الرهائن و الطيار الاردني، و بعد هذا يقرر الطيار االامريكي  انزال القوات الخاصة في قرية "العكرشي" بالقرب من الرقة و لكن عناصر داعش الموجودة في العكرشي اعترضت عناصر داعش ايضا و منعتهم من تحقيق هدفهم و هو انقاذ الطيار الاردني.
و في الختام كتبت الصحيفة بأن هناك انباء عن اعدام الطيار الاردني "معاذ الكساسبة".
هذا و اشارت مصادر صحفية عن وجود مفاوضات بين الجانب الاردني و القيادة المركزية لداعش باطلاق سراح الكساسبة مقابل الافراج عن عدد من السلفيين المعتقلين في الاردن و الامارات و مصر.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار