في حديث خاص لـ " تسنيم " //

سفير نيكاراغوا في طهران: بلادي تدعم ايران في استخدام الطاقة النووية لأهداف سلمية بحتة

رمز الخبر: 608594 الفئة: سياسية
سفیر نیکاراگوئه

أكد السفير النيكاراغوي لدي الجمهورية الاسلامية الايرانية « ماريو باركروبالتودانو » دعم بلاده لايران الاسلامية في استخدام الطاقة النووية لأهداف سلمية بحتة موضحا أن علاقات طهران مع دول أمريكا اللاتينية باتت تزداد تطورا وازدهار يوما بعد آخر بسبب شعبيتها المحبوبة في هذه الدول التي كانت في يوم ما مسرحا تصول وتجول فيه أمريكا دون منافس.

و أشار السفير النيكاراغوي في حديث خاص لمراسل القسم السياسي بوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء الي الشعبية المتزايدة للجمهورية الاسلامية الايرانية بين شعوب أمريكا اللاتينية مؤكدا أن هذه الشعبية حلت في الوقت الحاضر محل النفوذ الامريكي في هذه المنطقة التي كانت تعتبرها واشنطن في يوم ما الباحة الخلفية لها وتصول وتجول فيها بمنتهي الحرية. وتطرق الي العلاقات الرصينة القائمة بين بلاده وايران الاسلامية منذ عدة سنين وخاصة الروابط الدبلوماسية مؤكدا أن نيكاراغوا شهدت ثورة شعبية انتصرت بعد أعوام من الحرب تزامنا مع انتصار الثورة الاسلامية في ايران عام 1978.

 

ولدي اجابته علي سؤال حول العلاقات بين بلاده وايران الاسلامية بعد انتخاب الرئيس روحاني قال السفير النيكاراغوي " ان العلاقات الثنائية تزداد تطورا يوما بعد آخر ". وعن موقف بلاده ازاء البرنامج النووي السلمي الذي تعتمده طهران أكد أن نيكاراغوا تعتبر الحوار الحل الوحيد لتسوية هذه المشكلة مشيرا الي أن هذا البرنامج سلمي بحت وعلي الغرب التوصل الي اتفاق مع ايران بهذا الخصوص.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار