رئيس الحكومة السورية : 2015 سيكون عام انتصارات محور المقاومة

عقد امس الأحد في العاصمة دمشق اجتماعا بين رئيس مجلس الوزراء السوري وائل الحلقي و"رئيس لجنة تنمية العلاقات الاقتصادية بين الجمهورية الإسلامية الإيرانية وسوريا" رستم قاسمي ، وأكد "الحلقي" خلال اللقاء أن العام 2015 سيكون عام الانتصارات لمحور المقاومة ولكل شعوب العالم التي تعاني من الهيمنة الغربية والصهيونية والإرهاب.

رئیس الحکومة السوریة : 2015 سیکون عام انتصارات محور المقاومة

وأشار رئيس مجلس الوزراء السوري إلى أن العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين تشهد تطوراً ملموساً ومتنامياً، يعكس حرص الجانبين على الارتقاء بهذه العلاقات إلى مستوى العلاقات السياسية الراسخة والمتجذرة بينهما، وثمن الحلقي مواقف الشعب والقيادة الإيرانية إلى جانب الشعب السوري وقيادته، والتي كان لها الدور الأكبر في تعزيز صمود سورية في وجه الإرهاب، وصمود محور المقاومة الذي استطاع التصدي للمشاريع الصهيوأمريكية وأحبط المخططات الغربية المعدة للمنطقة، وجدد الحلقي دعوته لرجال الأعمال والشركات الإيرانية لإقامة مشاريع تنموية في سوريا،  والمساهمة في مرحلة إعادة الإعمار والبناء جنباً إلى جنب مع الشركات الوطنية السورية، بدوره أكد "رستم قاسمي" أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية وسوريا يقفان في خندق واحد ضد المشاريع الصهيوامريكية المعدة للمنطقة، وأن إيران لن تتوانى عن تقديم جميع أنواع الدعم للشعب والقيادة في سوريا، مؤكداً حرص الحكومة الإيرانية على تعزيز التعاون مع سوريا لدعم صمودها في وجه الحصار الاقتصادي الجائر المفروض عليها.

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة