المتحدثة بإسم الخارجية الامريكية: فرض عقوبات جديدة ضد ايران قرار خاطيء

أبدت المتحدثة بإسم وزارة الخارجية الامريكية «جين ساكي» ردفعلها علي احتمال مصادقة الكونغرس الامريكي علي قرار فرض حظر جديد ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية وأكدت أن ذلك لن يثمر ولاتعتبر خطوة صحيحة فيما امتنعت عن الاجابة علي سؤال بخصوص ماذكرته وكالة الاسوشيتدبرس الامريكية بنقل اليورانيوم المخصب من ايران الي روسيا لتحويله الي قضبان للوقود.

المتحدثة بإسم الخارجیة الامریکیة: فرض عقوبات جدیدة ضد ایران قرار خاطیء

و أفاد قسم السياسة الخارجية بوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء أن المسؤولة الامريكية أكدت لدي اجابتها علي سؤال بهذا الخصوص أنها تحجم عن الادلاء بأي تصريح حول تفاصيل المفاوضات بين ايران الاسلامية والقوي السداسية الدولية مكتفية بأنها تدعو الاعلاميين الي هذا الواقع وهو أن كلا الجانبين أو الجانب الايراني علي الأقل رفض هذه الانباء. ولدي ردفعلها علي سؤال عن موقف بلادها ازاء هذا الموضوع امتنعت «ساكي» عن الاجابة واكتفت بهذه العبارة وهي أنها لن تتحدث في هذا الخصوص. والجدير بالذكر أن الجمهورية الاسلامية الايرانية قد فندت علي لسان المتحدثة بإسم وزارة الخارجية «مرضية أفخم» مازعمته وكالة الاسوشيتدبرس الامريكية بموافقة طهران وواشنطن علي نقل اليورانيوم المخصب الي روسيا وأكدت أن هذا النبأ لاصحة له جملة وتفصيلا.

الأكثر قراءة الأخبار {0}
عناوين مختارة