شرذمة "داعش" الارهابية تستعد لهدم 10 مساجد تاريخية في الموصل

افادت مصادر تسنيم الدولية للانباء ان عصابة "داعش" الارهابية امرت بإخلاء عشرة مساجد تاريخية في مدينة الموصل التابعة لمحافظة نينوى العراقية وذلك تمهيداً لتدميرها؛ متوعدة بإعدام كل من يتواجد داخل تلك المساجد؛ وزاعمة بان الصلاة فيها باطلة لانها تحوي عددا من القبور.

شرذمة "داعش" الارهابیة تستعد لهدم 10 مساجد تاریخیة فی الموصل

ونقلت المصادر عن  مدير الوقف السُني في محافظة نينوى  "أبو بكر كنعان" قوله ان "داعش"، اعلنت في وقت سابق بأنها تعتزم هدم تلك المساجد القديمة بسبب وجود "أضرحة" بالقرب منها بزعم هذه العصابات الارهابية انها "تخالف الشريعة الإسلامية."

وأوقف مسلحو داعش الصلاة في تلك المساجد منذ قرابة شهرين، بعد أن أحكموا سيطرتهم على مدينة الموصل، إحدى أكبر المدن في شمال العراق، وتم الإبقاء على أئمة وعمال تلك المساجد قبل أن تصدر العصابة الارهابية، تحذيراً مساء الأحد الماضي، بإخلاء تلك المساجد تمهيداً لهدمها.

ويرجع تاريخ إنشاء معظم تلك المساجد والأضرحة الموجودة فيها الى القرن الحادي عشر الميلادي،اضافة الى ذلك فان تلك المساجد تحتوي على مجموعة من المقتنيات التاريخية بحسب المسؤول في محافظة نينوى.

يُذكر أن مسلحي داعش اقدموا في الأول من كانون الثاني الجاري، على تفجير أحد المساجد التاريخية في الموصل، كما قاموا بتفجير أجزاء من قلعة "تلعفر" التاريخية.

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة