عشرات الضحايا في اعتداء بسيارة المفخخة أمام كلية الشرطة في العاصمة اليمنية صنعاء

قضى 31 شخصا واصيب عشرات آخرون في انفجار حافلة صغيرة مفخخة كانت مركونة امام كلية الشرطة في العاصمة اليمنية صنعاء بينما كان العشرات من الطلاب يتقدمون للانتساب الى الاكاديمية، وحمل قياديي في اللجان الشعبية ان من يقف خلف الهجوم هم "عناصر استخباراتية تكفيرية تابعة لتنظيم القاعدة".

عشرات الضحایا فی اعتداء بسیارة المفخخة أمام کلیة الشرطة فی العاصمة الیمنیة صنعاء

وذكرت مصادر طبية وشهود ان الحصيلة قد تكون مرشحة للارتفاع، فيما اظهرت الصور مشاهد فظيعة من الدماء والاشلاء المتناثرة امام الكلية الواقعة في قلب العاصمة صنعاء، وهرعت سيارات الاسعاف وقوات الامن الى المكان لاغاثة المصابين ونقل الجثث التي تكدست بالقرب من جدار الكلية.

وكان المئات من الشبان، وصلوا من ساعات الفجر الاولى الى المكان للوقوف في طابور بانتظار التسجيل للدخول الى كلية الشرطة، واكد مصدر امني في رسالة نصية وزعها موقع وزارة الداخلية ان الانفجار اسفر عن مقتل 31 شخصا واصابة العشرات.

هذا فيما ذكرت مصادر امنية وشهود عيان، ان حافلة صغيرة مفخخة كان مركونة امام بوابة الكلية تم تفجيرها عن بعد، واختلطت الدماء والاشلاء بالمحروقات المتسربة من السيارات، فيما ادى الانفجار الى احتراق العديد من السيارات التي كانت مركونة في محيط الكلية. وتحولت السيارة المنفجرة الى اجزاء صغيرة تبعثرت على مساحة واسعة فيما قامت قوات الامن بجمع قطع السيارة المفجرة.

وقال احد قياديي اللجان الشعبية ان من يقف خلف الهجوم هم "عناصر استخباراتية تكفيرية تابعة لتنظيم القاعدة". واعتبر ان "التكفيريين يريدون اجهاض ثورة 21 ايلول. .

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة