ظريف: تداعيات الفتنة ستطال يوما ما مثيريها

اكد وزير الخارجية محمد جواد ظريف بان الخلافات والفتن لا تنفع ايا من المسلمين، معربا عن ثقته بان تداعيات الفتنة ستطال مثيريها يوما ما، ومفتي الجمهورية السورية يشدد على ان الجمهورية الاسلامية الايرانية كانت علي الدوام داعمة للاسلام الاصيل وان الباري تعالي قد شملها بنصره وعونه.

ظریف: تداعیات الفتنة ستطال یوما ما مثیریها

وقال الدكتور ظريف خلال استقباله امس الاربعاء مفتي الجمهورية العربية السورية الشيخ أحمد بدرالدين حسون علي هامش مشاركته في الدورة الثامنة والعشرين لمؤتمر الوحدة الإسلامية المنعقد حاليا في طهران، ليعلم مثيرو الفتنة بان تداعيات اجراءاتهم ستطالهم هم انفسهم يوما ما،مؤكدا علي الدور القيم لعلماء الدين في مسار انهاء الفتنة الطائفية في العالم الاسلامي ومواجهة التيار الساعي الي تخريب وتشويه صورة الاسلام  الناصعة.

وعن المخاطر التي تهدد المنطقة قال ظريف إن "الخطر الذي يتهدد المنطقة من خلال ما يسمي تنظيم داعش الإرهابي والإرهاب المنظم والفتنة الطائفية لا يستهدف سورية فقط أو العراق بل هو خطر مشترك يتهدد المنطقة بأسرها".

ودعا إلي تضافر الجهود الفكرية والمعرفية والعسكرية والسياسية للتضييق علي الإرهاب ووسائله للانتقال بالمنطقة إلي مرحلة جديدة يسودها الأمان والاستقرار.

من جانبه اشار مفتي الجمهورية السورية خلال اللقاء الي دور ايران الاسلامية  في ترسيخ الوحدة بين المسلمين، مؤكدا بان الجمهورية الاسلامية الايرانية كانت علي الدوام داعمة للاسلام الاصيل وان الباري تعالي قد شملها بنصره وعونه.

واشاد الشيخ احمد بدر الدين حسون بوقوف ايران الي جانب سوريا وشعبها وجميع المستضعفين، وقال" حينما شاهد الاعداء بان الجمهورية الاسلامية الايرانية تمكنت خارج دائرتهم من تبوؤ مكانة مرموقة في المجالات العلمية والتكنولوجية والصناعية والعسكرية وغيرها، عمدوا الى اثارة الفتن الطائفية بهدف تغيير المعادلات الاقليمية".

وأكد المفتي حسون نجاح العلاقات السورية الإيرانية في مختلف المجالات علي قاعدة الاصطفاف مع الحق وأن الإسلام الحنيف إنما هو دين الرحمة والمحبة والسلام.

وعبر حسون باسم الشعب السوري عن شكره العميق للشعب الإيراني لوقوفه إلي جانب سورية للحفاظ علي الأرض والسيادة الكاملة مؤكدا أن "سورية بصمودها وتحالفها مع الأصدقاء استطاعت أن تحقق الانتصار رغم كل محاولات التمزيق والتخريب التي تقوم بها آلة القتل والإجرام حيث آمنت سورية برسالتها وتعاضدت مع الأشقاء في تعزيز محور المقاومة في المنطقة ودحر العدوان والاحتلال سواء كان عبر الإرهاب أو الطغيان والاستكبار العالمي".

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة