اشتباكات بالايدي وحملة تفتيش واسعة عن منفذ عملية طعن صهيوني بالقدس

قامت شرطة الاحتلال الصهيوني مساء امس الخميس بإغلاق بعض طرقات القدس القديمة، وشرعت بتفتيش المواطنين أثناء سيرهم في أزقتها وحاراتها، وذلك عقب طعن أحد الشباب الفلسطينيين مستوطن صهيوني بمفك بالقرب من مغارة "سليمان" بالمدينة.

اشتباکات بالایدی وحملة تفتیش واسعة عن منفذ عملیة طعن صهیونی بالقدس

وأفاد شهود عيان أن قوات الاحتلال انتشرت في أزقة وحارات القدس القديمة ، حيث فرضت طوقا عند باب العمود وباب الأسباط وباب الساهرة وقامت بمنع المواطنين من الدخول أو الخروج اليها، ونصبت في معظم الطرقات حواجز ووضعت السواتر الحديدية، كما قامت بتحرير هويات الشبان وتفتيش بعضهم بحجة البحث عن منفذ "الطعن".

وأضاف الشهود ان جنود الاحتلال تعمدوا استفزاز المواطنين وخاصة الشبان بتوقيفهم وتفتيشهم رغم برودة الطقس واحتجزت بعضهم لساعات،كما قامت بالانتشار في شارع السلطان سليمان، وشرعت بتوقيف الشبان، وتفتيش السيارات.

وإندلعت خلال ذلك إشتباكات بالأيدي بين الشبان وجنود الاحتلال في حارة السعدية بالقدس القديمة، أطلقت خلالها القوات الأعيرة المطاطية نحو الشبان ، ما أدى لإصابة عدد من الشبان بالأعيرة المطاطية ورضوض نتيجة الاعتداء عليهم بالهراوات .

وأفاد مدير نادي الأسير بالقدس ناصر قوس أن القوات الصهيونية شنت حملة إعتقالات بعد طعن المستوطن ، حيث إعتقلت 7 شبان .

أهم الأخبار انتفاضة الاقصي
عناوين مختارة