اسنودن: أمريكا شنت أكبر هجوم الكتروني باستهداف منشآت ايران النووية

رمز الخبر: 614926 الفئة: سياسية
ادوارد اسنودن

أعرب ادوارد اسنودن الذي كشف عن نشاط تجسس الادارة الامريكية ضد المواطنين الأمريكيين عبر الانصات علي المكالمات الهاتفية للناس عن اعتقاده بأن أمريكا شنت أكبر هجوم الكتروني من خلال استهداف المنشآت النووية في الجمهورية الاسلامية الايرانية بفايروس «استاكس‌نت» ورأي أن ذلك كان بداية الهجمات الالكترونية المدمرة ضد الدول الاخري.

و أفاد القسم الدولي بوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء أن اسنودن أكد ذلك في حديث لقناة بي.بي.اس الامريكية ورأي أن أمريكا التي استخدمت فايروس استاكس نيت ضد المنشآت النووية في ايران الاسلامية في العامين 2007 و2008 تعتبر أول بلد استخدم البرمجيات الخبيثة ضد الدول الاخري. وأضاف الموظف السابق في وكالة المخابرات  المركزية الامريكية الـ سي.آي.ايه الذي يعيش في روسيا كلاجيء مؤقت قائلا " من المهم أن نوضح بأن استخدام الفايروس المذكور تم في استهداف  البرنامج النووي الايراني وكان من أكثر الهجمات الالكترونية تعقيدا يتعرض له بلد ما". والجدير بالذكر أن فايروس استاكي نيت تم تطويره في أمريكا في عهد الرئيس الامريكي السابق جورج بوش الابن وكيان الاحتلال الصهيوني واستخدم في ضرب المنشآت النووية التابعة للجمهورية الاسلامية الايرانية في عهد خلفه باراك اوباما.

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار