700 الف فرنسي يقضون ليلتهم في الشوارع استعدادا لمسيرتهم المناهضة لـ"الإرهاب"

قضى نحو 700 الف مواطن فرنسي ليلة السبت \ الاحد، في شوارع باريس تضامنا مع ضحايا العمليات الارهابية التي نفذها متطرفون الاسبوع الماضي، واستعدادا للمسيرة المرتقبة اليوم الاحد ضد الارهاب رافعين خلال وقفتهم التضامنية الصفحة الاولى من اسبوعية "شارلي ايبدو" التي استهدفها الاخوان كواتشي يوم الاربعاء الماضي في اعتداء دام اسفر عن مقتل 12 شخصا، فضلا عن يافطات كتب عليها "حرية اهتف باسمك"؛ وذلك وسط تدابير امنية مشددة.

700 الف فرنسی یقضون لیلتهم فی الشوارع استعدادا لمسیرتهم المناهضة لـ"الإرهاب"

وفي مدينة "تولوز" الفرنسية التي استُهدفت هي الاخرى في العام 2012 من قبل ارهابيين، خرج نحو مئة الف شخص الى الشارع في حشد وصفته وسائل اعلام "غير مسبوق".

وجرت هذه المسيرات في فرنسا تحت رقابة امنية مشددة؛ وذلك غداة النهاية الدامية لأسوا هجمات ارهابية تشهدها فرنسا منذ نصف قرن انتهت بمقتل ثلاثة مسلحين منتسبين الى تنظيم القاعدة الارهابي في اليمن، الى جانب 15 فرنسيا .

ومتابعة لآخر التطورات حول العملية، نقلت وسائل الاعلام عن مصدر امني فرنسي قوله ان الارهابية "حياة بومدين" وهي رفيقة احد الارهابيين الثلاثة والمطلوبة لدى القوات الامنية الفرنسية، انضمت الى صفوف مايسمى بـ "الجيش الحر" السوري بعد دخولها الاراضي السورية عبر الاراضي التركية. 

وتعيش فرنسا حالة تأهب قصوى منذ يوم الاربعاء، والتي بلغت ذروتها اليوم الاحد قبيل انطلاق المسيرة الجماهيرية التي دعا اليها الرئيس الفرنسي فرانسوا اولاند للتنديد باعمليات الدامية التي شهدته بلاده الاسبوع الماضي.

وفي سياق متصل، اعلنت قيادة اركان الجيوش الفرنسية نشر مئات العسكريين الاضافيين في العاصمة والمنطقة الباريسية لتعزيز آلاف الشرطيين المنتشرين في اطار خطة مكافحة الارهاب التي شملت ارجاء البلاد.

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة