وزير خارجية نظام ال خليفة يرتعد من تصريحات سيد المقاومة

وصف وزير خارجية النظام الخليفي الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة في حسابه على "تويتر" اليوم الأحد " العلاقات الدبلوماسية مع لبنان بأنها أصبحت "غير صحيحة طالما ان الدولة اللبنانية صامتة على "إساءات" نصرالله لمملكة البحرين".

وزیر خارجیة نظام ال خلیفة یرتعد من تصریحات سید المقاومة

وأشار الوزير في تغريدات بعد الساعة الواحدة فجرا بدقائق، ردا على تصريحات السيد حسن نصر الله بشأن البحرين إلى أن "الدولة اللبنانية تتحمل مسؤولية تصريحات نصرالله ضد مملكة البحرين كونه شريك في حكم البلاد".

جاء ذلك رداً على اللفتة التي تضمنتها كلمة الامين العام لحزب الله لبنان السيد نصر الله بمناسبة المولد النبوي، أشاد فيها بسلمية حراك الشعب البحريني رغم مراهنة السلطة على جرها نحو العنف، موضحاً أن "أغلب الساحات انحدرت بسرعة إلى العنف، ولكن ساحة البحرين لم تنحدر للعنف"، مشيراً أن "هذا ليس لأنه لا يوجد رجال في البحرين، فأهل البحرين معروفون بالشجاعة والرجولة والحماسة، ولم يكونوا سلميين لأنهم لا يستطيعون حمل السلاح، او لأنه لا يوجد شخص يستطيع ايصال سلاح الى البحرين، فالبحرين مثلها مثل أي بلد في العالم، فأكثر بلد مضبوط أمنيا يمكن إيصال السلاح والمقاتلين له، بل يمكن بعدد قليل من المقاتلين هز بلد بالكامل". وأردف "المسألة الحقيقية هي أن إرادة العلماء والقيادة السياسية والشعب في البحرين، هي ما تمنع العنف وهي التي تصر على السلمية".ورأى نصرالله "أن اعتقال سلمان يؤشر لسقوط كل رهانات السلطات البحرينية رغم كل ما فعلته في السنوات الماضية".

الأكثر قراءة الأخبار الشرق الأوسط
أهم الأخبار الشرق الأوسط
عناوين مختارة