وزير الداخلية‌: لن نستطيع اتخاذ موقف اللامبالاة ازاء تطورات دول العالم الاسلامي

أشار وزير داخلية‌ الجمهورية الاسلامية الايرانية عبد الرضا رحماني فضلي الي الاوضاع الاقليمية الراهنة ومستجدات الساحة في المنطقة مؤكدا أن ايران الاسلامية لن تستطيع اتخاذ موقف اللامبالاة ازاء دول العالم الاسلامي ولذا فإنها تسجل تدخلا ابداعيا وفاعلا وذلك نظرا لتأثير التطورات التي تشهدها هذه الدول ومدي تأثيرها علي ايران وهذا لايعني التدخل في الشؤون الداخلية للدول الاخري بل انه الاستفادة من الامكانات الدولية.

رحمانی فضلی وزیر کشور

و أفاد مراسل القسم السياسي بوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء أن الوزير رحماني فضلي أعلن ذلك في الكلمة التي القاها صباح اليوم الاثنين أمام الملتقي التخصصي للمساعدين السياسيين والامنيين والاجتماعيين لمحافظي شتي أرجاء ايران الاسلامية موضحا أن بعض المشاكل التي قد تواجهها الحدود الشرقية والغربية للبلاد تؤدي الي امتدادها الي داخل البلاد ولذا يجب اتخاذ التدابير اللازمة لمواجهة هذه الامور حفاظا علي أمن وراحة الشعب الايراني المسلم. وأضاف وزير الداخلية قائلا " انه ونظرا لمخططات العدو الرامية لزعزعة الامن والاستقرار في ايران الاسلامية فإن علي المسؤولين اتخاذ مايلزم من اجراءات حفاظا علي كل عناصر القوة لدي الشعب الايراني المسلم ". وأشار وزير الداخلية الي المؤامرة النفطية السعودية ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية واعتبرها بأنها آخر وسيلة يستخدمها المستكبرون ضد الشعب الايراني المسلم لممارسة الضغوط عليه من أجل الاستسلام لمطاليبه الا ان السواعد القوية لأبناء الشعب الايراني المسلم ستعمل علي استبدال بيع النفط بتصدير السلع غير النفطية وانقاذ الاقتصاد من التبعية لعائدات النفط وبالتالي العمل علي تعزيز وتنشيط الاقتصاد في ايران الاسلامية أكثر من أي وقت مضي.

 

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
أهم الأخبار