"ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير" يحذر النظام الخليفي من محاكمة "الشيخ الجد الحفصي"

اصدر"ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير" المعارض في البحرين بيانا امس الاثنين، اعلن فيه رفضه القاطع لمحاكمة العالم الديني البحريني"الشيخ أحمد الجدحفصيّ"؛وحذّر سلطات آل خليفة من مغبّة إصدار أي حكم جائر ضده، واكد ان سياسة القمع لن توقف الثورة .

"ائتلاف شباب ثورة 14 فبرایر" یحذر النظام الخلیفی من محاکمة "الشیخ الجد الحفصی"

وافادت وكالة تسنيم الدولية للانباء، ان البيان الصادر عن ائتلاف شباب 14 فبراير جاء عشية محاكمة الشيخ الجد الحفصي والذي تم احضاره من قبل الجهاز القضائي التابع للنظام الخليفي صباح امس الاثنين .

واكد البيان أنّ "السلطات البحرينيّة لا زالت مستمرّة في استهداف العلماء وتواصل التعدّيات على الحرمات والأعراض والكرامات وهي جرائمٌ تُعجّل بنهايته هذا النظام.

وأدان "الائتلاف" في بيانه، "هذه الاستهدافات للعلماء والرموز القادة والزجّ بهم في السجون"؛ مؤكدا أن "هذه السياسة لن توقف الثورة والحراك الشعب الثوريّ؛ لان الشعب متمسّك بحقوقه المشروعة سيما حقه في تقرير مصيره".

وأوضح البيان أنّ "الشيخ الجدحفصي شخصيّة علمائيّة وهو يتحلّى بمقوّمات العلم والإيمان والجهاد، حيث لم تخلُ ساحة من ساحات الجهاد والعمل التعبويّ والإرشاديّ من وجوده، وهذا ما تتوقعه الجماهير من علماء الدين"؛ مشددا على أن "شعب البحرين يرى في العلماء رمزا لمقدّساته وكرامته وعزّته وإرادته الحقة".

هذا، وانطلقت في العاصمة البحرينية "المنامة"، امس الإثنين ، مسيرة احتجاجية واسعة حملت شعار "العمامة الثّائرة" وذلك تلبية لدعوة ائتلاف شباب 14 فبراير المعارض. 

وجاءت هذه التظاهرة في سياق الاعتراض والغضب الشعبي العارم في البحرين ضد الاساءة الى رموز الدين والشخصيات العلمائية من قبل النظام الخليفي القمعي.

أهم الأخبار الشرق الأوسط
عناوين مختارة