وكالة "الأسوشيتد برس": إيران"شريك" رئيسي للعراق في مجال محاربة الإرهاب

كتبت وكالة أنباء "الأسوشيتد برس" الأمريكية في تقرير لها عن الاوضاع في العراق، ان أغلب ابناء الشعب العراقي يرون الجمهورية الإسلامية الإيرانية شريكة رئيسية لبلدهم في مجال محاربة الإرهاب، وليست أمريكا أو التحالف الذي تقوده .

وکالة "الأسوشیتد برس": إیران"شریک" رئیسی للعراق فی مجال محاربة الإرهاب

وأشارت هذه الوكالة الامريكية في تقريرها الذي نشرته امس الاثنين في هذا المجال إلى عدم ارتياح العراق من واشنطن والدول المتحالفة معها في محاربة تنظيم "داعش". وتطرق تقرير وكالة أنباء "الأسوشيتد برس" إلى التزايد غير المسبق للنفوذ الإيراني في العراق واعربت ضمنيا عن قلقها حيال هذا الموضوع. وجاء في هذا التقرير، ان إيران الشيعية وغير العربية اصبحت المسؤولة وبشكل مؤثر عن الدفاع عن العراق امام "داعش" وتقوم بتلبية الاحتياجات الملحة لهذا البلد في المجالات الميدانية. وكررت هذه الوكالة الأمريكية مرة اخرى ادعاءات وسائل الاعلام والمسؤولين الغربيين حول الهجمات الجوية الإيرانية في العراق ضد "داعش" وزعمت، ان إيران تنفذت هذه الهجمات لابعاد عناصر "داعش" عن المحافظات العراقية المحاذية لحدودها. 
الاعتراف بدور إيران وشخصية القائد "سليماني"
كما أشارت الأسوشيتد برس" في هذا التقرير إلى الدور الإيراني بشكل عام وقائد فيلق القدس لحرس الثورة الإسلامية "قاسم سليماني" بشكل خاص في العراق، والذي عرفته بانه احد القادة العمليين لتنظيم القوات العراقية في محاربة "داعش"، وشدد التقرير على وجود تعاون وثيق بين بغداد وطهران في هذا المجال ومضت بالقول، ان تاثير ونفوذ إيران في العراق، والذي تزايد منذ خروج القوات الامريكية عام 2011 من العراق بلغ الان مستويات غير مسبقة. وتابع التقريرخلال العام الماضي، باعت إيران حوالي 10 ملايين دولار من الأسلحة والمعدات والذخائر مثل الرشاشات والأسلحة الآلية وقاذفات صواريخ إلى العراق. كما ان المسؤولين العراقيين أكدوا موضوع ارسال الأسلحة الإيرانية للعراق. 
محاولات وكالة أنباء "الأسوشيتد برس" اثارة حرب طائفية، رغم اشادة المسؤولين العراقيين بإيران 
وصورت وكالة  "الأسوشيتد برس" مرة أخرى مواقف إيران بالطائفية والبعيدة عن الواقع وذكرت، ان بعض "السنة" قلقين ويقولون ان على أمريكا تعزيز دعمها للعراق مقابل "داعش" من اجل تقليل تاثير الدور الايراني في هذا البلد. واوضحت الوكالة ان الاشادة بدور ايران في العراق لا يقتصر على الشيعة او المسؤولين الشيعة في هذا البلد وافادت ان وزير الدفاع العراقي "خالد العبيدي" قال خلال زيارته الاخيرة لطهران ان مساعدات إيران في التصدي لارهابي داعش ضرورة استراتيجية للعراق. وكتبت  "الأسوشيتد برس"، ان سفير أمريكا في العراق "ستيوارت جونز" أكد في حديث لـ "الأسوشيتد برس" حول الدور الإيراني المهم في محاربة "داعش" مبينّا عدم وجود اي تعامل بين واشنطن وطهران في هذا المجال. وأشار التقرير إلى التصريحات التي أدلى بها رئيس هيئة الأركان المشتركة الأمريكية والتي قال فيها ، ان القادة العراقيين يطلعون أمريكا عن المبادرات الايرانية ضد تنظيم "داعش" وان واشنطن تراقب الانشطة الإيرانية بدقة في هذا المجال. ولفتت "الأسوشيتد برس" إلى قلق أمريكا من نفوذ إيران في العراق واستطردت ان احد كبار المسؤولين الامريكيين، وصف تاثير النفوذ الإيراني في العراق خلال الاعوام من 2003إلى 2009 بـ "كارثة استراتيجية" لأمريكا. ورأى هذا المسؤول  ان زيادة وتعزيز تاثير ونفوذ ايران في العراق والشامات ستتحول بدون شك الى كارثة استراتيجية حقيقية لأمريكا.
لوحات وملصقات للإمام الخميني (ره) وقائد الثورة الإسلامية في بغداد
وتابعت هذه الوكالة في ذكر دلائل النفوذ الإيراني في العراق وصرحت، ان هناك الكثير من دلائل التاثير إلايراني في العراق، حيث ان رئيس الوزراء ورئيس البرلمان العراقي السني وبقية كبار المسؤولين العراقيين قاموا بزيارت لطهران، بالاضافة إلى ان أغلب كبار القادة من أهل السنة في العراق قد أعرضوا عن الانتقاد العلني لإيران. وكتبت الوكالة الأمريكية" يُشاهد في أطراف متعددة من العاصمة العراقية صورا وملصقات للقائد الراحل آية الله الخميني وخلفه آية الله الخامنئي بوضوح.   
4 ملايين إيراني زاروا العراق الشهر الماضي للمشاركة في الزيارة "الاربعينية" المقدسة 
وحول دور قائد فيلق قدس التابع لحرس الثورة الإسلامية "قاسم سليماني" في العراق كتبت وكالة أنباء "الأسوشيتد برس" الأمريكية، ان "سليماني" تواجد خلال الاشهر الـ 7 الماضية في الخطوط الامامية للقتال "داعش" في العراق وتولى مهمة التنسيق التكتيكي لقوات الحشد الشعبي مع القوات الحكومية العراقية. 


 

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة