صحيفة صهيونية : نتنياهو اهان الفرنسيين فأصبح عنصرا غير مرغوب فيه

تناقلت الصحافة «الاسرائيلية» زيارة رئيس حكومة الاحتلال الصهيوني بنيامين نتنياهو الاخيرة للعاصمة الفرنسية باريس ومشاركته في مسيرة "الزعماء الـ 50"، التي دعا اليها الرئيس الفرنسي فرانسوا اولاند على خلفية احداث بلاده الدامية، مؤكدة ان نتانياهة كان عنصرا غير مرغوب فيه .

صحیفة صهیونیة : نتنیاهو اهان الفرنسیین فأصبح عنصرا غیر مرغوب فیه

ورات الصحف العبرية الصهيونية ان نتنياهو كان عنصرا غير مرغوب فيه؛ وذلك على خلفية تصريحاته التي دعا فيها الجالية اليهودية للهجرة الى «اسرائيل».
وذكرت صحيفة هاآرتس ان التيارات السياسية في فرنسا رأت بأن نتنياهو خدم الجماعات الارهابية بتصريحات المحرضة للجالية اليهودية في فرنسا.
واضافت الصحيفة العبرية ان الفرنسيين اعتبروا تصريحات نتنياهو مهينة لهم ولقادتهم؛ حيث وجه تهما كبيرة الى حكومة الاليزة – تقول هاآرتس- لانه اعتبر ان امن اليهود يوجد في «اسرائيل» فقط.
ورأت "هآرتس" أن "هذه التصريحات هي التي تخدم المنظمات الإرهابية التي يمكنها أن تسجل لنفسها إنجازاً يتمثل في أن رئيس حكومة «إسرائيل» يشجع اليهود على الفرار ويقوم بالمهمة نيابة عن الإرهابيين"؛ مضيفة أن "طلب فرنسا من نتنياهو عدم زيارتها لا يستند إلى التصريحات الاستعلائية لرئيس الحكومة فقط" بل تعني ان «إسرائيل» دولة تثير الخلاف في العالم، وهي دولة الاحتلال الوحيدة التي بقيت في العالم الغربي، احتلال يغذي جزءاً من المنظمات الإرهابية".
وأضافت أن "اليهود يعيشون كمواطنين في دول عديدة، وهذا يعني أنهم يتمتعون بالمواطنة المتساوية، وهو ما لا يدركه نتنياهو وعدد من وزرائه، الذين وجدوا في عمليات باريس فرصة للترويج لحملتهم الانتخابية على حساب العلاقات بين يهود فرنسا والفرنسيين غير اليهود".

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة