ظريف:الاتفاق النووي بحاجة الى ارادة وعزم سياسي وشجاعة

أكد وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية الدكتور محمد جواد ظريف ضرورة طرح مقترحات جديدة و شاملة في المفاوضات النووية ، و قال للصحفيين لدي وصوله اليوم الاربعاء الى جنيف : أن "الظروف مهياة للتوصل الي اتفاق شامل بشأن البرنامج النووي .. لكننا بحاجة الي قرار و ارادة و عزم سياسي وشجاعة ، و قد بلغنا مرحلة تحتم علي الطرف الاخر اتخاذ القرارات اللازمة كي نتمكن من المضي قدما" .

ظریف:الاتفاق النووی بحاجة الى ارادة وعزم سیاسی وشجاعة

و افادت وكالة تسنيم الدولية للانباء بأن الدكتور ظريف اضاف في تصريحاته : "أن جمهورية ايران الاسلامية اثبتت دوما وعلي كافة المستويات عزمها علي ذلك ، كما اكدت تمسكها بحقوقها النووية السلمية ، و بما انها تعتقد اعتقادا راسخا بفتوي قائد الثورة الاسلامية .. فانها ليست بصدد الحصول علي اي اسلحة نووية ، و لا يساورها اي قلق من اثبات سلمية برنامجها النووي للعالم اجمع" .
و قال الدكتور ظريف : "وفقا لبرنامج العمل المشترك الذي تم التوصل اليه العام الماضي في جنيف ، فان بامكان ايران الاسلامية ، الاحتفاظ ببرنامجها النووي السلمي واثبات سلمية برنامجها النووي وقد اعلنت الاستعداد لذلك على الدوام". وتطرق ظريف الى التحديات التي تواجهها الادارة الاميركية مع الكونغرس والاتصالات التي تجري بين باراك اوباما و رئيس حكومة الاحتلال الصهيوني الارهابي بنيامين نتنياهو ، قائلا : "نحن نتعامل مع الحكومة الاميركية كمجموعة واحدة ، وعلي ذلك فان توحيد الاقسام المختلفة في الادارة الاميركية و تنسيق سياساتها ، لابد ان يتم من قبل سلطتها التنفيذية" .
وحول امكانية لقائه بمفوضة الاتحاد الاوروبي ، قال الدكتور ظريف : "ستكون لنا لقاءات مع وزراء خارجية بعض الدول الاوروبية ، و سيتم الاعلان عن ذلك اليوم او غد علي ابعد تقدير" .

عناوين مختارة