غداً .. طهران تستضيف المؤتمر الدولي «غزة رمز المقاومة»

تحت شعار «المقاومة السبيل الوحيد لتحرير القدس الشريف» ، تستضيف العاصمة طهران ، و برعاية رئيس مجلس الشورى الاسلامي الدكتور علي لاريجاني ، تستضيف العاصمة طهران يوم غد الاحد المؤتمر الدولي «غزة رمز المقاومة» في نسخته الخامسة ، و ذلك بمناسبة الذكري السنوية لعدوان كيان الارهاب الصهيوني على غزة الذي استمر 22 يوماً ، و الذي لقنت المقاومة الفلسطينية جيش الاحتلال دروساً لم ينساها .

غداً .. طهران تستضیف المؤتمر الدولی «غزة رمز المقاومة»

و قال الدكتور حسين ريوران سكرتير المؤتمر لوكالة "تسنيم" اليوم السبت ، أن المؤتمر الدولي الخامس «غزة رمز المقاومة» سيبحث خمسة محاور اساسية ، تشمل "الفرص و التحديات التي تواجه المقاومة" و "الافاق المستقبلية لمحور التسوية" ، و "تقييم معادلة المواجهة مع الكيان الصهيوني علي مستوي المنطقة" و "معادلة المقاومة و التسوية و التحالفات الدولية" و "القدس محور وحدة العالم الاسلامي" .
و سيعقد هذا المؤتمر بمناسبة ذكري انتصار المقاومة الفلسطينية علي كيان الاحتلال الصهيوني في حرب غزة التي استمرت 22 يوماً ، برعاية جمعية الدفاع عن الشعب الفلسطيني في طهران و وكالة القدس للانباء "قدسنا" ، و في صالة «إيوان شمس» الواقعة في شارع جلال الأحمد بالعاصمة طهران .
يشار الى ان مجلس الشوري الاسلامي ، كان سمّى يوم 19 كانون الثاني من كل عام بأنه  يوم «غزة رمز المقاومة» .

يذكر ان العدوان كان قد بدأ بتاريخ 27/12/2008 ، عندما شن الطيران الصهيوني اكثر من 60 غارة في ان واحد قصف خلالها كافة محافظات قطاع غزة مرة واحدة ما اثار حالة من الذعر والرعب حيث استهدف القصف في ساعاتها الاولى المقرات الامنية ومواقع المقاومة، ما ادى الى استشهاد أكثر من مائة من قوات الشرطة والأمن الفلسطينية وعلى رأسهم اللواء توفيق جبر مدير شرطة غزة فيما ارتفعت حصيلة الشهداء إلى أكثر من 420 وأكثر من 2000 جريح كثير منهم من أفراد الشرطة الفلسطينية في اليوم الاول للقصف الذي استمر لمدة  22 يوما وارتقى خلالها ما يقارب 1400 شهيد، مع الحاق دمار هائل بمنازل المدنيين ودور العبادة ومدارس ومستشفيات ومقار الصحية.كما شهد هذا العدوان اجتياحا بريا لقطاع غزة مساء يوم 3 يناير 2009  بمشاركة قوات من أسلحة المشاة والمدفعية والهندسة ووحدات خاصة  ودبابات ومدفعية شاركت الطيران في إغراق القطاع بالصواريخ والقذائف. وعمدت قوات الاحتلال الصهيوني في عدوانها هذا الى  استخدام الاسلحة المحرمة دوليا والتي تصيب بحروق بالغة وتحدث تشوهات في جسم الانسان حيث استخدمت قنابل الفسفور الابيض والدايم.وانتهى العدوان  على غزة بعد 22 يوما ولكنها لم تكن الاخيرة حيث خاض استهدف القطاع بعدها بعدوانين وحشيين ، الاول استمر ثمانية ايام في عام  2012 والثاني استمر 51 يوما في عام 2014.

                 

أهم الأخبار انتفاضة الاقصي
عناوين مختارة