الاتحاد الإسلامي لطلاب الجمهورية الإسلامية يدين انتهاك قدسية رسول الاسلام (ص)

أكدت رابطة الاتحاد الاسلامي لطلاب الجمهورية الاسلامية الايرانية في بيانها الصادر اليوم السبت، ادانة الطلاب الايرانيين انتهاك قدسية رسول الاسلام صلى الله عليه وآل وسلم، داعية الاتحادات الطلابية في جميع انحاء البلاد الى قراءة زيارة الرسول الاكرم (ص).

الاتحاد الإسلامی لطلاب الجمهوریة الإسلامیة یدین انتهاک قدسیة رسول الاسلام (ص)

وأفادت وكالة "تسنيم" الدولية للانباء في تقرير لها نقلا عن البيان": وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين" الانبياء آية 107، ان هذه الاية الشريفة هي خطاب للرسول الاعظم صلى الله عليه وآله وسلم، النبي المختار الذي هو رحمة للبشرية جمعاء وان في العمل باحكام دينة سعادة الدنيا وفلاح الآخرة. وقال (ص): "أنا رحمة مُهداة وان الله بعثني رحمة للعالمين". وتابع البيان، واما اليوم فقد تكالبت لجام المغرضين والجبناء والحاقدين وبيد الصحفيين لانتهاك قدسية "رحمة للعالمين" وفلسفة الوجود وحامل رسالة الرحمة وسفير الهداية البشرية. واردف البيان، لايرضى في عالم اليوم اي فكر حر أو الهي اهانة اي دين او ثقافة انسانية، فكيف يمكن تبرير إهانة اتباع نبي يبلغ عددهم نحو مليار ونصف المليار انسان يعشقون قدسيته الكريمة؟ هل ان قادة الدول المتقدمة في الظاهر والنظام السلطوي،هم على علم باعمالهم القبيحة هذه؟ وهل هم على علم بمعاناة قلوب المليارات من الناس؟ فاذا كانوا على علم فكيف يدعون قيادة العالم؟ واذا لم يكونوا يعلمون، فبأي منطق وسياسة يرتكبون مثل هذا الخطأ الذي لايُغفر؟. وجاء في جانب اخر من البيان، اليس نشر صحيفة فرنسية رسم كاريكاتوري مهين لرسول من رسل "اولي العزم" وبـ 3 ملايين نسخة وبشتى اللغات العالمية، هو برنامج مخطط مسبق وبدعم شامل من نظام الهيمنة؟ ان تكرار مثل هذه المبادرات البشعة على مدى السنوات الماضية يعكس لاعقلانية ووقاحة القوى العظمى وتخطيطها الجاد من قبل للاعتداء على الاسلام الحنيف العزيز. وتزامنا مع دعمهم الشامل لساحات الصراع في الدول الاسلامي، فقد انطلقت محركاتهم اي شبكاتهم الفضائية وصحفهم للسيطرة على عقول وافكار الاخرين. ونوه البيان الى ان طلاب الجمهورية الاسلامية الايرانية نزلوا اليوم ايضا للساحة لاثبات عشقهم ومحبتهم واخلاصهم للمنزلة النورانية لرسول الرحمة صلى الله عليه وآله وسلم. واذ يدينون هذا الاجراء،دعوا الاتحادات الطلابية في جميع انحاء البلاد ونيابة عن ملايين الطلاب من محبي الرسول الخاتم (ص) الى قراءة زيارته الكريمة. واستطرد البيان، ان هذا ليس عملا رمزيا بل هو بمثابة اعلان رسمي للتصدي لهذه الدسائس والاعمال الشيطانية، لهذا فسيتم في الايام المقبلة تسليم هذا البيان للسفارة الفرنسية في طهران بعنوان، صرخة الحركة الطلابية في الجمهورية الاسلامية الايرانية ضد اعداء الدين الاسلامي الحنيف، وايصاله الى افكار الرأي العام العالمي. ان الحركة الطلابية الايرانية تعلن لجميع ساسة وحماة هذه المبادرة البشعة، بان اروحنا فداء لرسول الاعظم وننتظر اوامر ابن رسول الله (ص) لنخوض جهاد اخر..
«إِن تَنصُروا الله  ينصركم ويثبت اقدامكم ».

 

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة