جنيف تشهد اليوم الاحد الجولة الخامسة من المفاوضات النووية بين ايران الاسلامية و5+1

شهد المقر الاوروبي لمنظمة الامم المتحدة في العاصمة السويسرية جنيف اليوم الاحد الجولة الخامسة من المفاوضات النووية بين كل من الجمهورية الاسلامية الايرانية والقوي السداسية الدولية التي حضرها جميع الأعضاء بمجموعة 5+ 1 حيث شارك فيها مساعد وزير الخارجية في الشؤون القانونية والدولية السيد عباس عراقجي ومجيد تخت روانجي فيما تولت رئاسة الجانب الآخر هيلغا اشميث مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي.

جنیف تشهد الیوم الاحد الجولة الخامسة من المفاوضات النوویة بین ایران الاسلامیة و5+1

و أفاد القسم الدولي بوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء أن هذه المفاوضات ستنتهي في جنيف اليوم الاحد بعد اللقاءات التي أجراها السيد عراقجي وتخت روانجي مع نظيريهما في الجانب الامريكي أمس السبت لليوم الثالث علي التوالي للتوصل الي اتفاق شامل وكامل ثم عقد المسؤولان لقاءات منفصلة مع كل من مساعدة مسؤولة السياسة الخارجية هيلغا اشميث ومساعد وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف. وقد ركز المشاركون في هذه المفاوضات حسب ما أكد كبار الدبلوماسيين علي التعجيل في التوصل الي اتفاق خاصة لبقاء حوالي 5 أشهر و 10 أيام لانتهاء موعدها. في غضون ذلك أكد موقع المانيتور في وقت سابق لدي اشارته الي تصريحات بعض الدبلوماسيين بأن اللقاء الذي جري بين الجانبين الايراني والامريكي انما كان يهدف الي تدوين اطار يتم بموجبه الاتفاق ومن ثم تقديم صياغته الي أعضاء مجموعة 5+1 الا ان هذا الموقع أكد أمس السبت أنه لم يتم حتي الآن اعداد أية وثيقة بهذا الخصوص.  

الأكثر قراءة الأخبار {0}
عناوين مختارة